مقتل 31 في اشتباكات بين نزلاء سجن في شمال المكسيك

Thu Jan 5, 2012 3:39am GMT
 

ريو برافو (المكسيك) 5 يناير كانون الثاني (رويترز)- قال مسؤولون محليون يوم الاربعاء ان اشتباكات بين عصابات متنافسة داخل سجن في شمال المكسيك خلفت 31 قتيلا في أحدث عنف في سجون البلاد المكتظة بالنزلاء.

وقال جيلرمو مارتنيز المتحدث باسم حكومة ولاية تاموليباس الواقعة على ساحل خليج المكسيك ان الاشتباكات بين السجناء والتي استخدمت فيها السكاكين واسلحة بدائية الصنع استمرت بضع ساعات في سجن التاميرا بالولاية قبل ان يتم السيطرة عليها.

واضاف المتحدث ان 13 سجينا آخرين اصيب بجروح.

وتتقاتل عصابات تجارة المخدرات القوية من اجل السيطرة على طرق التهريب بمحاذاة الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيكك وكثيرا ما تمتد النزاعات الي السجون حيث يختلط السجناء المحكوم عليهم في قضايا تجارة المخدرات بالمجرمين العاديين.

وفي اكتوبر تشرين الاول الماضي توفي 20 نزيلا في اشتباكات في سجن اخر في تاموليباس. وفي يوليو تموز قتل 17 نزيلا في سجن في سيوداد خوريز المدينة الاكثر عنفا في المكسيك والواقعة على الجانب الاخر من الحدود مع ولاية تكساس الامريكية.

وقتل أكثر من 46 ألف شخص في المكسيك على مدى الاعوام الخمسة الماضية منذ ان أطلق الرئيس فيليبي كالديرون حملة لسحق عصابات المخدرات.

وتفجر العنف في تاموليباس بعد ان انشقت عصابة زيتاس عن عصابة جلف وبدأت مقاتلة مستخدميها السابقين من اجل السيطرة على مناطق النفوذ.

وي (من)