خبراء يقولون ان ايران نجحت في تحييد فيروس ستاكسنت

Wed Feb 15, 2012 5:26am GMT
 

15 فبراير شباط (رويترز)- قال مسؤولون اوروبيون وامريكيون وخبراء بالقطاع الخاص لرويترز ان المهندسين الايرانيين نجحوا في تحييد الفيروس المعروف باسم (ستاكسنت) وازالته من اجهزة الكمبيوتر بالمنظومة النووية لبلدهم.

واصاب الفيروس -الذي لا يزال منشأه غير مؤكد على وجه الدقة- في بداية 2009 معدات التحكم في اجهزة الطرد المركزي التي تستخدمها ايران في تخصيب اليورانيوم مما احدث انتكاسة مؤثرة لكنها ربما كانت مؤقتة لانشطة ايران المشتبه في انها تهدف لصنع اسلحة نووية.

ويعتقد كثير من الخبراء ان اسرائيل -ربما بمساعدة من الولايات المتحدة- كانت المسؤولة عن تخليق وتطوير ستاكسنت لكن لم تظهر اي دلالات الي هوية من اخترع الفيروس او كيفية وصوله الى معدات التحكم في اجهزة الطرد المركزي.

وقال مسؤولون امريكيون واوروبيون -يصرون على عدم الكشف عن هويتهم عند مناقشة موضوع شديد الحساسية- ان خبراء حكوماتهم اتفقوا على ان الايرانيين نجحوا في إبطال ستاكسنت وطرده من منظومتهم.

ورفض المسؤولون الافصاح عن اي تفاصيل بشان كيفية تحقق حكوماتهم من تغلب الايرانيين في نهاية المطاف على الفيروس.

وقال بعض المسؤولين انهم يعتقدون ان الايرانيين حصلوا على مساعدة من خبراء غربيين في أمن الفضاء الالكتروني في جهودهم للتغلب على الفيروس الذي انتشرت تحليلاته الفنية المفصلة بشكل واسع على الانترنت.

س م خ - وي (عم)