مسؤول نفطي ليبي ينفي توقيع اتفاق مع هيريتج أويل والشركة تؤكد

Wed Oct 5, 2011 5:21pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

طرابلس 5 أكتوبر تشرين الأول (رويترز)- نفى مسؤول بالمؤسسة الوطنية للنفط الليبية اليوم الأربعاء توقيع صفقة مع هيريتج أويل البريطانية.

وقال أحمد التاغدي مدير التعاون الدولي بالمؤسسة الوطنية للنفط في مقابلة مع رويترز اليوم ان المؤسسة أصدرت نفيا في موقعها الالكتروني مضيفا ان من السابق لأوانه التفاوض على صفقات.

وقالت هيريتج أمس الثلاثاء إنها اشترت حصة 51 بالمئة في الصحراء للخدمات النفطية ومقرها بنغازي مقابل 19.5 مليون دولار.

وقال التاغدي إن تقارير الأمس غير صحيحة وإنه لم تتم إجازة أي اتفاق جديد يتعلق بالخدمات أو الإنتاج.

لكن شركة النفط البريطانية أكدت أنه تم التوصل إلى اتفاق وأن موافقة المؤسسة الوطنية للنفط ليست مطلوبة.

وقال متحدث باسم هيريتج "تؤكد هيريتج ما قالته أمس وهو أنها لم توقع اتفاقا مع المؤسسة الوطنية للنفط لكنها استحوذت فقط على حصة في شركة للخدمات النفطية ... هذا ليس شيئا يتطلب موافقة المؤسسة الوطنية للنفط في مرحلة لاحقة."

وفي وقت لاحق ظهر البيان التالي في موقع المؤسسة الوطنية للنفط على الإنترنت "تنفي المؤسسة الوطنية للنفط وجود أي حوار مع شركة هيريتج البريطانية من أجل الوصول إلى اتفاق يقضي بإعادة تأهيل بعض الحقول النفطية وبدء الإنتاج ومنح امتيازات."

وتبرز التساؤلات المثارة بشأن الاتفاق مخاطر الاستثمار في ليبيا حيث ما زالت السلطة في يد حكومة انتقالية بينما يواجه قطاع النفط تعديلا وشيكا في قيادته.   يتبع