الأمم المتحدة: الهند والصين ونيجيريا واندونيسيا ستتصدر نمو المدن

Thu Apr 5, 2012 6:27pm GMT
 

الأمم المتحدة 5 ابريل نيسان (رويترز)- قالت الأمم المتحدة اليوم الخميس إن من المتوقع أن تتصدر الهند والصين ونيجيريا واندونيسيا والولايات المتحدة نمو سكان المدن في العالم على مدى العقود الأربعة المقبلة وهو ما سيثير تحديات في توفير فرص العمل والسكن والطاقة والبنية التحتية.

واصدرت الامم المتحدة توقعاتها الجديدة عن سكان المدن قبل قمة للتنمية المستدامة ستعقدها المنظمة الدولية في العاصمة البرازيلية ريو دي جانيروا في يونيو حزيران.

وأظهر تقرير الأمم المتحدة لتوقعات التمدد الحضري العالمي لعام 2011 أن من المتوقع أن يزيد عدد سكان المدن في نيجيريا بمقدار 200 مليون نسمة بحلول 2050 ليرتفع إجمالي عدد سكان البلاد إلى أكثر من المثلين. ومن المتوقع أن تضيف المدن الهندية 497 مليون نسمة ليرتفع إجمالي عدد السكان الحالي بأكثر من 40 بالمئة. ومن المتوقع أن تضيف المدن الاندونيسية 92 مليون نسمة بزيادة نحو 38 بالمئة عن إجمالي تعداد السكان الحالي.

ومن المتوقع أن تضيف المدن الأمريكية 103 ملايين نسمة وهو ما يرفع إجمالي عدد سكان البلاد بمقدار الثلث بينما من المتوقع أن تضيف المدن الصينية 341 مليون نسمة وهو ما سيرفع إجمالي عدد سكان البلاد بمقدار الربع.

وقالت الأمم المتحدة إن نصف عدد سكان العالم البالغ سبعة مليارات نسمة يعيشون حاليا في المدن.

واضافت المنظمة الدولية قائلة في بيان "المدن هي المكان الذي تكون فيه ضغوط الهجرة والعولمة والتنمية الاقتصادية والتفاوت الاجتماعي والتلوث البيئي والتغير المناخي أشد وطأة.

"لكن في الوقت نفسه هي محركات الاقتصاد العالمي ومراكز الابتكار التي تختبر فيها العديد من الحلول للمشكلات العالمية."

وسيجتمع ممثلون لشتى دول العالم في ريو دي جانيرو في يونيو ليحاولوا تحديد أهداف للتنمية المستدامة في مؤتمر ريو زائد 20 الذي أطلق عليه هذا الاسم تيمنا باجتماع عقد في المدينة البرازيلية قبل 20 عاما.

(إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي - هاتف 0020225783292)

(قتص)