احتياطيات المركزي الالماني لن تستخدم لتمويل صندوق الاستقرار الاوروي

Sat Nov 5, 2011 9:22pm GMT
 

فرانكفورت/برلين 5 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز)- نفت المانيا اليوم السبت تقارير لوسائل اعلام قالت ان احتياطيات البنك المركزي الالماني (البوندسبنك) ستستخدم لتمويل صندوق الاستقرار المالي الاوروبي بعد ان ذكرت صحف المانية ان زعماء مجموعة العشرين ناقشوا فكرة استخدام احتياطيات البنوك المركزية.

وقالت صحيفة فرانكفورتر الجماينه الاسبوعية ان احتياطيات البوندسبنك -التي تشتمل على النقد الاجنبي والذهب- ستستخدم في زيادة المساهمة الالمانية في تمويل صندوق الاستقرار المالي الاوروبي بأكثر من 15 مليار يورو (20 مليار دولار).

واضافت الصحيفة نقلا عن مصادر في اجتماع قمة العشرين الذي عقد في كان بفرنسا الاسبوع الماضي ان البنك المركزي الاوروبي سيتملك الاحتياطيات.

وقالت صحيفة فيلت ام سونتاج مشيرة إلى خطط مماثلة ان 15 مليار يورو ستأتي من حقوق سحب خاصة يمتلكها البنك المركزي الالماني.

وقال المتحدث باسم الحكومة ستيفن سيبرت "الاحتياطيات الالمانية من النقد الاجنبي والذهب التي يديرها البنك المركزي الالماني لم تكن بأي حال محل نقاش في قمة العشرين في كان."

وقالت الصحيفتان ان زعماء مجموعة العشرين ناقشوا في كان فكرة ان تستخدم البنوك المركزية الاوروبية احتياطياتها من النقد الاجنبي التي تبلغ في مجملها 50-60 مليار يورو في صندوق اوروبي للتصدي للازمة المالية على هيئة حقوق سحب خاصة من صندوق النقد الدولي.

وقال المتحدث باسم البنك المركزي الالماني "نحن على علم بهذه الخطة ونرفضها."

واضاف سيبرت ان عددا من الشركاء اثاروا المسألة في كان حول اذا ما كانت حقوق السحب الخاصة من الممكن ان تستخدم لدعم صندوق الاستقرار المالي لكن المانيا رفضت الفكرة ولن يكون الموضوع محل نقاش في اجتماع مجموعة اليورو يوم الاثنين.

وقالت الصحيفتان ان المسألة رفعت من جدول اعمال قمة العشرين بعد معارضة البنك المركزي الالماني لها لكنها ستناقش يوم الاثنين في اجتماع لوزراء مالية دول منطقة اليورو.

ا ج- وي (قتص)