اليمن يدعو الي هدنة وسماع انفجارات متقطعة

Tue Oct 25, 2011 11:33pm GMT
 

(لاضافة تعليقات لوزارة الخارجية الامريكية في الفقرات 6 و7 و8)

صنعاء/عدن 25 أكتوبر تشرين الأول (رويترز)- وقعت الحكومة اليمنية واللواء المنشق علي محسن إتفاقا لوقف اطلاق النار اليوم الثلاثاء في محاولة لانهاء اسابيع من اراقة الدماء لكن استمر سماع انفجارات واصوات اطلاق نار متقطعة في شمال العاصمة.

وقال مسؤول حكومي إن الاتفاق بين حكومة الرئيس اليمني علي عبد الله صالح ومحسن توسطت فيه لجنة محلية يرأسها نائب الرئيس وسيسري من الساعة الثالثة بعد ظهر اليوم (1200 بتوقيت جرينتش) لكن سكانا في حيي الحصبة وصوفان بصنعاء قالوا انهم سمعوا دوي انفجارات بعد ذلك الموعد.

وذكرت وسائل اعلام حكومية في وقت لاحق ان الهدنة متماسكة وان وسيطا عبر عن تفاؤله بشأن استمرارها.

وقال الوسيط لرويترز "برغم انتهاكات وقف اطلاق النار لجنة الوساطة لا تزال.. تجري اتصالات مع جميع الاطراف لتنفيذ الاتفاق. القضية ليست سهلة لكننا لا نزال متفائلين."

وبعد اشهر من الاحتجاجات ضد حكم صالح المستمر منذ 33 عاما تحولت مواجهة بين الرئيس اليمني ومعارضة تضم محتجين ورجال قبائل وجنودا منشقين الشهر الماضي الى قتال دام في الشوارع. وانهارت اتفاقات هدنة سابقة.

وفي واشنطن قالت وزارة الخارجية الامريكية ان صالح استدعى السفير الامريكي جيرالد فايرستاين لابلاغه بالهدنة ونيته توقيع خطة مجلس التعاون الخليجي لتحقيق انتقال للسلطة في اليمن.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة فيكتوريا نولاند ان الولايات المتحدة تشعر متفائلة بهذه التطورات.

واضافت قائلة "نعتبر انها خطوة جيدة ان الرئيس صالح يعيد تأكيد التزامه باتفاق مجلس التعاون الخليجي وانه يتفهم ويدعم حقيقة ان العنف يجب ان ينتهي حتى يمكننا أن نهييء الظروف لمناقشات بشان المستقبل الدبلوماسي لليمن."   يتبع