عضوان بمجلس الشيوخ الامريكي يدعوان لمراجعة شاملة للعلاقات مع باكستان

Tue Dec 6, 2011 3:49am GMT
 

واشنطن 6 ديسمبر كانون الأول (رويترز)- دعا عضوان جمهوريان بارزان بمجلس الشيوخ الامريكي يوم الاثنين الي اجراء مراجعة شاملة لعلاقات الولايات المتحدة مع باكستان قائلين إنه يجب اعادة النظر في كل المساعدات الامنية والاقتصادية الي إسلام اباد.

وقال جون ماكين ولينزي جراهام -وهما عضوان مؤثران بلجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ- ان على واشنطن ان تكون واقعية بشان العلاقة المتدهورة بين البلدين.

واضافا ان تصرفات للجيش الباكستاني -مثل دعمه لجماعات للمتشددين- تلحق ضررا بالقوات الامريكية وتهدد أمن امريكا.

وقال ماكين وجراهام في بيان "حان الوقت لأن تجري الولايات المتحدة مراجعة كاملة لعلاقتها مع باكستان... وعلى وجه الخصوص فانه يجب ان توضع على الطاولة جميع الخيارات فيما يتعلق بالمساعدات الامنية والاقتصادية الامريكية الي باكستان بما في ذلك تخفيضات كبيرة ومعايير أكثر صرامة للاداء."

ومكين كان مرشح الحزب الجمهوري في انتخابات الرئاسة الامريكية 2008 التي فاز فيها باراك اوباما مرشح الحزب الديمقراطي.

وخصصت الولايات المتحدة مساعدات امنية واقتصادية بقيمة 20 مليار دولار لباكستان منذ 2001 .

واثارت ضربة جوية لحلف شمال الاطلسي في 26 نوفمبر تشرين الثاني -قتل فيها 24 جنديا باكستانيا على الحدود مع افغانستان- أحدث ازمة في العلاقات بين البلدين المتوترة بالفعل منذ العملية السرية التي قامت بها قوات امريكية خاصة في بلدة باكستانية في مايو ايار وقتلت فيها اسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة.

وي (سيس)