مجلس الشيوخ الارجنتيني يوافق على تأميم أكبر شركة نفطية في البلاد

Thu Apr 26, 2012 5:14am GMT
 

بوينس ايرس 26 ابريل نيسان (رويترز)- وافق مجلس الشيوخ في الارجنتين في اقتراع اجراه في وقت مبكر من اليوم الخميس على مشروع قانون قدمته الحكومة لتأميم أكبر شركة نفطية في البلاد (واي.بي.اف) ممهدا بذلك الطريق امام موافقة مرجحة من مجلس النواب الاسبوع القادم.

وكشفت الرئيسة كريستينا فرنانديز -التي يسيطر حزبها على مجلسي الكونجرس- عن خطط الاسبوع الماضي للاستحواذ على حصة قدرها 51 بالمئة في (واي.بي.اف) من شركة ريبسول الاسبانية.

وتقول الحكومة ان الشركة القابضة خفضت استثماراتها وانتاجها في الارجنتين وهو إتهام نفته ريبسول.

ووافق مجلس الشيوخ بأغلبية ساحقة على مشروع قانون تأميم الشركة إذ أيده 63 من اعضاء المجلس بينما عارضه ثلاثة اعضاء فقط وامتنع أربعة عن التصويت.

ويؤيد معظم الارجنتينيين تأميم (واي.بي.اف) التي جرى خصخصتها في اواخر عقد التسعينات بعد ان ظلت 70 عاما تحست سيطرة كاملة للدولة. ويلقي الكثيرون باللوم على الخصخصة وغيرها من اصلاحات الاقتصاد الحر التي استحدثت في ذلك العقد عن الانهيار المالي الذي ضرب الارجنتين في 2001-2002 .

وقال السناتور ميجيل بيكيتو -وهو حليف لفرنانديز- قبيل اجراء الاقتراع "خصخصة واي.بي.اف. كانت أحد أسوأ الاخطاء في تلك الحقبة."

(إعداد وجدي الالفي للنشرة العربية- هاتف 0020225783292)