أمريكا تجمد أجور رؤساء شركات الاي فايننشال وجنرال موتورز وايه.آي.جي

Fri Apr 6, 2012 7:01pm GMT
 

واشنطن 6 ابريل نيسان (رويترز) - قالت وزارة الخزانة الأمريكية اليوم الجمعة إنها جمدت للعام الثاني على التوالي المكافأت المالية لرؤساء ثلاث شركات حصلت على مساعدة استثنائية لإنقاذها أثناء الأزمة المالية.

ويسري القرار على رؤساء شركة (ايه.آي.جي) للتامين وشركة جنرال موتورز لصناعة السيارات ومجموعة الاي فايننشال المصرفية والتي حصلت جميعها على مساعدات كبيرة من أموال دافعي الضرائب لم تسددها بالكامل حتى الان.

وضخت الحكومة 68 مليار دولار في (ايه.آي.جي) من برنامج إنقاذ الأصول المتعثرة واستثمرت 50 مليار دولار في جنرال موتورز و17 مليار دولار في الاي فايننشال لإنقاذ الشركات الثلاث من الانهيار أثناء أزمة 2007-2009.

وقالت وزارة الخزانة أيضا إنها ستخفض اجمالي المكافأت المالية المباشرة لعام 2012 لتسعة وستين مسؤولا تنفيذيا آخرين في الشركات الثلاث بنسبة 10 بالمئة عن مستويات 2011.

والشركات الثلاث كانت ضمن سبع شركات حصلت على ما يسمى مساعدة استثنائية من أموال دافعي الضرائب أثناء الأزمة المالية. وسددت أربع شركات -هي بنك اوف امريكا وسيتي جروب وكرايزلر فايننشال وكرايزلر- أموال المساعدات وخرجت من برنامج إنقاذ الأصول المتعثرة.

وتصاعد الغضب الشعبي من الأجور والمكافآت المرتفعة في الشركات التي جرى إنقاذها مما دفع إدارة اوباما إلى إنشاء مكتب خاص لمراقبة المكافأت المالية التي يحصل عليها كبار المديرين في تلك الشركات.

ولم يذكر تقرير وزارة الخزانة اليوم الجمعة أسماء أي من المسؤولين التنفيذيين لكن من الواضح أن الرؤساء التنفيذيين الثلاثة سيحصلون على حزم مالية تجعلهم من بين الأمريكيين الأعلى أجرا.

وتظهر وثائق وزعتها وزارة الخزانة أن الرئيس التنفيذي لشركة (ايه.آي.جي) سيحصل على مكافأة مالية مباشرة تتضمن اموالا نقدية وأسهما وخيارات أسهم مستقبلية بقيمة 10.5 مليون دولار بينما سيحصل رئيس الاي فايننشال على 9.5 مليون دولار ورئيس جنرال موتورز على تسعة ملايين دولار.

(إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي - هاتف 0020225783292)