امانو يقول انه سيجتمع مع وزير خارجية ايران الاسبوع القادم

Thu Jul 7, 2011 3:18am GMT
 

بوجوتا 7 يوليو تموز (رويترز)- قال يوكيا امانو مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية إنه يعتزم الاجتماع مع وزير خارجية ايران الاسبوع القادم وإنه "قلق جدا" بشان خطط طهران لمضاعفة قدرتها لانتاج اليورانيوم الي ثلاثة امثالها.

وأبلغ امانو رويترز في العاصمة الكولومبية بوجوتا انه يعتزم الاجتماع مع علي أكبر صالحي الاسبوع القادم لكنه لم يقدم تفاصيل محددة.

وقال "أهم رسالة الي ايران هي انهم يجب عليهم ان ينفذوا بشكل كامل اتفاق الضمانات والالتزامات الاخرى ذات الصلة. هناك حاجة الي المزيد من التعاون لاستعادة ثقة المجتمع الدولي."

واضاف امانو قائلا "نحن قلقون جدا بشان ذلك" مؤكدا ان الوكالة الدولية للطاقة الذرية تلقت رسالة "بسيطة جدا" من ايران بشان خططها.

واعلنت ايران الشهر الماضي انها ستنقل انتاجها لليورانيوم الاعلى تخصيبا الي موقع تحت الارض وستضاعف طاقتها الانتاجية الي ثلاثة امثالها.

وتعتقد القوى الغربية ان ايران تسعى لتطوير قدرات لانتاج اسلحة نووية في حين ترفض طهران هذا الاتهام وتقول ان برنامجها النووي يهدف لتوليد الكهرباء.

وجدد أمانو القول بانه سيدرس قبول دعوة لزيارة ايران لكنه أكد انها سيتعين ان تسفر عن نتائج ملموسة. واضاف قائلا "مما يبعث على الاسف أنني الان لا أرى تقدما."

وفيما يتعلق بسوريا -التي احالها مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية الي مجلس الامن الدولي في اوائل يونيو حزيران عن نشاط ذري سري- قال امانو انه لم يحدث أي "تقدم ملموس".

وي (سيس) ن