سهم سابك يدفع المؤشر السعودي للتعافي وهبوط البورصة المصرية

Tue Apr 17, 2012 3:58pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 17 ابريل نيسان (رويترز)- حقق سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) أكبر مكسب ليوم واحد في حوالي 11 شهرا اليوم الثلاثاء بعد أن تجاوزت الأرباح الفصلية للشركة التوقعات مما ساعد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية ‪.TASI‬ على أن يغلق على ارتفاع متعافيا من أدنى مستوى في سبعة أسابيع الذي سجله في الجلسة السابقة بينما هبطت البورصة المصرية في ظل عدم اليقين السائد حول الانتخابات الرئاسية.

وقفز سهم سابك 4.3 بالمئة إلى 102.25 ريال محققا أكبر مكسب في يوم واحد منذ مارس آذار 2011.

وقالت سابك إن صافي ربح الربع الأول من العام هبط خمسة بالمئة إلى 7.27 مليار ريال (1.94 مليار دولار) مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي نتيجة ارتفاع أسعار اللقيم. وتوقع محللون في استطلاع أجرته رويترز أن تبلغ أرباح الشركة 6.7 مليار ريال.

وقالت الرياض المالية في مذكرة "خفضت السوق بالفعل قيمة السهم مع القلق حول النتائج.

"مع تداول السهم أعلى 9.5 مرة من الأرباح المتوقعة في 2012 ومع توزيعات أرباح بنسبة 5.6 في المئة نعتقد أن السهم سيعكس أداءه المنخفض ونمنحه توصية بالشراء."

ورفعت الرياض المالية أيضا السعر المستهدف لسهم سابك إلى 121.50 ريال من 117 ريالا.

وزاد المؤشر الرئيسي 3.2 بالمئة إلى 2157 نقطة متعافيا بعد أن انخفض في ثمان من الجلسات التسع الماضية. وصعد المؤشر 17 بالمئة منذ بداية العام.

وقال بول جمبل رئيس البحوث لدى جدوى للاستثمار "لم يتضح بعد ما إذا كان التصحيح انتهى أم لا لكننا الآن نتجه صوب تحقيق مكاسب أقل لكنها مستقرة."   يتبع