العراق يهدف الي زيادة انتاج حقل الرميلة النفطي 10 بالمئة في 2012

Thu Nov 17, 2011 4:37pm GMT
 

لندن 17 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز)- أبلغ مسؤول نفطي عراقي بارز مؤتمرا في لندن اليوم الخميس أن العراق يهدف الي زيادة تبلغ حوالي 10 بالمئة -أو 130 ألف برميل يوميا- في الانتاج من حقل الرميلة النفطي العملاق في 2012 .

واضاف ان الانتاج يبلغ حاليا حوالي 1.3 مليون برميل يوميا -وهو ما يعادل اجمالي انتاج بريطانيا- وان الزيادة سترفع الانتاج الي حوالي 1.43 مليون برميل يوميا.

وقال صلاح محمد مدير عام هيئة تشغيل الرميلة "نحن نخطط لزيادة (الانتاج) بنسبة 10 بالمئة اخرى لكن الامر يتوقف على منشات التصدير."

واضاف قائلا "الخطة للعام 2012 أن نبدأ في زيارة عمليات الصيانة في احدى المحطات الرئيسية التي تعمل فقط بحوالي 25 بالمئة من طاقتها. نريد اعادة تأهيلها حتى تصل الى مستوى التشغيل الكامل او على الاقل مستوى مرتفع."

وتملك كل من شركتي (بي.بي) وتشاينا ناشيونال بتروليوم كورب النفطيتين حصة في الحقل.

وفي سبتمبر ايلول أبلغ رئيس شركة نفط الجنوب العراقية رويترز ان الصادرات من أحد ثلاثة مرافيء لتصدير النفط في ميناء البصرة الجنوبي ستبدأ في يناير كانون الثاني.

وقال محمد ان المشروع يمضي قدما وانه يتوقع ان يجري تصدير اول شحنة في الربع الاول من 2012 .

واضاف ان تقدما يتحقق ايضا في ازالة الالغام الارضية في اعقاب وفاة ستة عمال في حقل الرميلة الجنوبي في اكتوبر تشرين الاول.

ومضى قائلا "قمنا بالفعل بإزالة حوالي 25 بالمئة من الالغام. ولدينا الخرائط والخطط لازالة المزيد."

وي (قتص)