مقابلة-مسؤول نفطي في جنوب السودان يقول جلينكور لن تسوق الخام

Thu Nov 17, 2011 8:13pm GMT
 

جوبا 17 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز)- استبعد مسؤول نفطي في جنوب السودان اليوم الخميس ان تقوم شركة جلينكور بتسويق الخام لأحدث دولة في افريقيا ملقيا بذلك مزيدا من الشكوك على اتفاق قالت الشركة التجارية العملاقة انها وقعته لبيع نفط جنوب السودان.

وأصبح مصير اتفاق جلينكور موضع شكوك بعد وقت قصير من اعلان جنوب السودان الاستقلال في يوليو تموز عندما قال مسؤولون نفطيون ان وزارة البترول هناك ستكون مسؤولة عن بيع الخام.

وقال وكيل وزارة البترول والتعدين مقار اجيك -الذي عمل في السابق بالمؤسسة السودانية للنفط في الخرطوم- انه في الوقت الحالي فان الوزارة هي البائع الاساسي لنفط جنوب السودان.

واضاف قائلا في مقابلة مع رويترز "لن يقبل أحد منح مورد وطني بهذه الطبيعة الي شركة خاصة لكي تذهب وتقوم بتسويقه. لا أحد سيفعل هذا. النفط مرتبط بالشؤون السياسية وسيستمر كذلك."

وسئل عمن سيقوم بتسويق نفط جنوب السودان فقال "الوزارة ستواصل بيعه" مضيفا ان جلينكور يمكنها الحضور وتقديم عروض بشان النفط "تماما مثل أي شركة اخرى."

وامتنعت جلينكور عن الادلاء بتعقيب.

ويحصل جنوب السودان على كل ايراداته تقريبا من النفط لكن الانتاج سيتراجع على الارجح على مدى العقود القليلة القادمة ما لم تحدث اكتشافات جديدة مما دفع الحكومة الى السعي لمزيد من التنقيب واجراء تطويرات اخرى.

وحذر صندوق النقد الدولي الشهر الماضي من ان انتاج جنوب السودان من النفط قد ينخفض الي النصف بحلول 2020 ما لم تتحقق اكتشافات جديدة.

وقال اجيك ان جنوب السودان قد يزيد انتاجه النفطي الي حوالي 500 ألف برميل يوميا من حوالي 365 ألف برميل يوميا حاليا اذا تمكن من اجراء التحسينات اللازمة في المنشآت وتغلب على عقبات مثل الحاجة الي مزيد من العمال والتكنولوجيا.   يتبع