موجز لاهم انباء الساعة 0001 بتوقيت جرينتش اليوم الاربعاء

Wed Jan 18, 2012 12:08am GMT
 

بيروت 18 يناير كانون الثاني (رويترز)- حث قائد الجيش السوري الحر رياض الأسعد العالم على حماية المدنيين في سوريا قائلا إن بعثة المراقبين العرب لم تتمكن من الحد من القمع الذي يمارسه الرئيس بشار الأسد ضد المحتجين الذين يطالبون بإنهاء حكمه منذ عشرة أشهر. ودعا الأسعد المقيم في تركيا إلى تدخل دولي بدلا من بعثة المراقبين العرب التي لم يتبق على مهمتها سوى أيام. ومن ناحية اخرى قال مصدر عربي إن سوريا لن تعترض على تمديد مهمة المراقبة التي تقوم بها الجامعة العربية للتحقق من تنفيذها لمبادرة السلام العربية لكنها لن تقبل توسيع نطاق تفويضها. واضاف المصدر ان الصين وروسيا حثتا الرئيس السوري على قبول تمديد مهمة المراقبة كوسيلة لتجنب تصعيد على المستوى الدولي.

اسطنبول- اعتذر زعيم قبلي سوري عن مساندة الرئيس بشار الاسد في التلفزيون الحكومي وقال ان بندقية كانت مصوبة الى رأسه حين ظهر على الشاشة العام الماضي. واضاف الشيخ نواف البشير الذي فر بعد ذلك الى تركيا انه في الواقع يريد الاطاحة بالحكومة السورية التي استخدمت العنف في قمع المحتجين المناهضين للاسد.

طهران- أدانت إيران ما أسمته تدخلا خارجيا في شؤون سوريا أقرب حلفائها العرب وأشادت بالإصلاحات التي تعهد بإجرائها الرئيس السوري بشار الأسد باعتبار انها ستساعد على حل المشكلات.

صنعاء- قال وزير الخارجية اليمني أبو بكر القربي إن انتخابات الرئاسة المقررة اجراءها في 21 فبراير شباط قد تؤجل بسبب مخاوف أمنية. ويزيد هذا احتمال انهيار اتفاق تدعمه الولايات المتحدة والامم المتحدة لانهاء الاضطرابات في اليمن. وجاءت تعليقات القربي بعد أن سيطر مقاتلون إسلاميون على بلدة بأكملها وهو ما يبرز مخاوف أمريكية وسعودية من أن تؤدي الفوضى التي سببتها الازمة السياسية في اليمن إلى تعزيز قوة تنظيم القاعدة في اليمن.

بغداد- منعت الحكومة العراقية التي يقودها الشيعة ثلاثة وزراء ينتمون للكتلة العراقية المدعومة من السنة كانوا قد قاطعوا اجتماعات الحكومة من ادارة وزاراتهم. ومن المرجح ان يمثل القرار الرسمي اختبارا آخر لاتفاق تقاسم السلطة الهش. واستهدف الاجراء كتلة العراقية التي سعت الى مقاطعة البرلمان والحكومة منذ ان أمر رئيس الوزراء الشيعي نوري المالكي باعتقال نائب الرئيس السني طارق الهاشمي مما زاد المخاوف من تصاعد العنف الطائفي بعد انسحاب القوات الامريكية الشهر الماضي.

فيينا- قالت ايران انها منفتحة على بحث "أي قضايا" في محادثات ستجرى هذا الشهر مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي تريد من طهران تبديد القلق المتزايد من انها ربما تحاول تطوير قدرات اسلحة نووية. وبينما تواجه الجمهورية الاسلامية عقوبات متزايدة تستهدف صادراتها النفطية قال مسؤول ايراني رفيع ان فريقا من مسؤولين كبار من الوكالة الدولية للطاقة الذرية سيجري محادثات في طهران على مدى ثلاثة ايام في الفترة من 29 الى 31 يناير كانون الثاني.

القاهرة - ترافع محامي الدفاع عن الرئيس المصري السابق حسني مبارك في قضية قتل متظاهرين أثناء الانتفاضة الشعبية التي أطاحت بمبارك في فبراير شباط وقال إن مندسين ربما كانوا وراء قتل المتظاهرين.

بروكسل - قال دبلوماسيون في الاتحاد الأوروبي إن الدنمرك التي تتولى الرئاسة الدورية للاتحاد اقترحت أن يبدأ سريان حظر تصدير النفط الإيراني للدول الأعضاء اعتبارا من أول يوليو تموز بعد انتهاء فترة سماح محتملة للعقود الحالية.

وي (سيس)