السجن 14 عاما لحاكم ولاية ايلينوي السابق رود بلاجويفيتش

Thu Dec 8, 2011 2:49am GMT
 

شيكاجو 8 ديسمبر كانون الأول (رويترز)- اصدر قاض امريكي حكما بالسجن 14 عاما على حاكم ولاية ايلينوي السابق رود بلاجويفيتش بعد ادانته بتهم فساد سياسي من بينها محاولة بيع مقعد في مجلس الشيوخ خلا عندما انتخب باراك أوباما رئيسا للولايات المتحدة.

ويجب على بلاجويفيتش (55 عاما) أن يقضي 85 بالمئة على الاقل من مدة العقوبة او نحو 12 عاما قبل اطلاق سراحه وفق ضوابط الحكم الصادر ضده. وقضت المحكمة ايضا بتغريمه 20 ألف دولار.

وطلب بلاجويفيتش -الذي ينتمي للحزب الديمقراطي واطيح به من منصبه في 2009 - الرأفة من القاضي الجزئي جيمس بي. زاجيل قائلا انه "في غاية الاسف".

وقال زاجيل قبل النطق بالحكم انه قبل اعتذار بلاجويفيتش لكنه "يأتي متأخرا جدا". وفند زاجيل نظرية الدفاع بان معاوني بلاجويفيتش هم الذين ضللوه.

وقال زاجيل "معاونو بلاجويفيتش لم يقودوه الى طريق الجريمة بل هو الذي قادهم ودمر المستقبل المهني لبعضهم."

وسيقضي بلاجويفيتش فترة العقوبة في سجن اتحادي ويجب عليه ان يسلم نفسه الى السجن في 16 فبراير شباط.

ويقبع سلفه الجمهوري جورج ريان -الذي سبقه في شغل منصب حاكم ايلينوي- في السجن حاليا لادانته بتهم فساد.

س م خ - وي (سيس)