8 أيلول سبتمبر 2011 / 14:23 / بعد 6 أعوام

بيع حصة في زين السعودية بقيمة 950 مليون دولار لا يزال أمامه أسابيع

من ماثيو سميث

دبي 8 سبتمبر أيلول (رويترز)- قالت البحرين للاتصالات (بتلكو) لرويترز إن استكمال صفقة شرائها لحصة في زين السعودية مقابل 950 مليون دولار لا يزال أمامه أسابيع.

ووافقت زين الكويتية في مارس آذار على بيع حصة تبلغ 25 بالمئة في زين السعودية الي بتلكو البحرينية والمملكة القابضة المملوكة لرجل الأعمال السعودي الأمير الوليد بن طلال.

وفي يوليو تموز قدرت بتلكو أن استكمال الصفقة سيستغرق ثمانية أسابيع.

وقال بيتر كالياروبولوس الرئيس التنفيذي لبتلكو "تمضى عملية الفحص الفني النافي للجهالة قدما.

"من الانصاف القول بأن الصفقة ستستكمل في الأسابيع القادمة. سواء كانت أسبوعين أو ثلاثة أسابيع أو ستة أو سبعة أسابيع فإن هذا ليس هو الموضوع. يتمثل الموضوع في أن أي مشكلة يمكن أن تظهر ستحل بشكل ودي."

وحتى الان لم يذكر المشترون -الذين سيسيطرون على الإدارة- كيف سيمولون الصفقة. ولدى بتلكو سيولة مالية تبلغ 231 مليون دولار بحسب بيانات الربع الثاني من العام.

وقال كالياروبولوس "عندما نستكمل الصفقة سنكشف عن كيفية تمويل كل شيء.

"لا توجد ديون في ميزانية بتلكو لذا فإن القدرة على جمع أموال لا تشكل صعوبة."

وتقدر ديون زين السعودية بنحو 5.5 مليار دولار من بينها 2.6 مليار دولار تسهيل إئتماني إسلامي يستحق في 2012. ومن المعتقد أن زين تضمن هذا التسهيل لذا فمن المرجح أن يحتاج إلى إعادة تمويل حتى تنجح صفقة بيع الحصة بينما أقرضت زين وحدتها زين السعودية حوالي 651 مليون دولار.

ولم يكشف كالياروبولوس النقاب عن كيفية التعامل مع ديون زين السعودية.

وقال "ليس من العدل الآن التكهن بما سنفعله بينما لم نستكمل بعد الصفقة."

ودفعت زين السعودية التي تحتل المركز الثالث في سوق الاتصالات في المملكة بعد الاتصالات السعودية واتحاد اتصالات (موبايلي) رسوما مالية بلغت 320 مليون دولار في 2010 أو ضعفي ما دفعته في 2009.

وقال محلل اتصالات بالمنطقة إن الشركة دفعت فائدة بلغت حوالي 8.5 بالمئة على قرض بعلاوة سعرية كبيرة عن سعر الإقراض القياسي (الريبو) الذي يبلغ 2 بالمئة مضيفا أن "إعادة التمويل بالقرب من الريبو سيساعد الشركة بشكل كبير على تدبير حاجاتها من السيولة المالية."

وهنا يأتي دور المملكة القابضة مع إمبراطورية أعمال الأمير الوليد ونفوذه الذي سيساعد على ضمان الحصول على قروض محلية أقل تكلفة.

وتحقق زين السعودية أرباحا تشغيلية لكن سداد رسوم ترخيص تبلغ 6.1 مليار دولار وخسائر أخرى أدى إلى خسائر متراكمة تبلغ حواي 2.3 مليار دولار. وتخطط الشركة لخفض حصة الاسهم في رأس المال بما يزيد عن النصف ثم إصدار أسهم جديدة لاستيعاب معظم هذه الخسائر.

ولا يزال ينظر إلى زين السعودية كاستثمار جذاب فالسعودية هي أكبر سوق في الخليج وتقل أعمار ثلثي سكانها عن 30 عاما وتشجع قوانين المملكة المتحفظة الناس على استخدام المحمول وخدمات الإنترنت في التسلية والترفيه والاتصالات بشكل أكثر سهولة.

ع ر - وي (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below