اعادة فتح ميناء دمياط في مصر بعد إنهاء احتجاج

Fri Nov 18, 2011 3:11pm GMT
 

دمياط (مصر) 18 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز)- قال شهود عيان إن ميناء دمياط المصري على البحر المتوسط اعيد فتحه اليوم الجمعة بعد إغلاق استمر ثمانية أيام بسبب اعتصام محتجين أمامه.

وطالب المحتجون -الذين قتل أحدهم وأصيب عشرة منهم في اشتباكات مع قوات من الجيش يوم الأحد اثناء محاولة لإنهاء الاعتصام- بغلق مصنع للاسمدة في المنطقة الحرة بالميناء تملكه شركة موبكو المصرية وشركة أجريوم الكندية قائلين إن عوادمه تتسبب في الاضرار بالانسان والزراعة والبيئة في المنطقة.

وقال مصدر في مدينة دمياط إن اتفاقا بين إدارة المصنع وممثل للمحتجين سمح بإنهاء الاعتصام واعادة فتح الميناء.

وأضاف أن الإدارة وافقت على استمرار توقف العمل في المصنع لحين قدوم لجنة من خبراء أجانب لاعداد تقرير عن العوادم التي يشتبه السكان بأنها وراء أمراض أشخاص وذبول نباتات.

وقال ان الطرفين اتفقا على أن تتحمل الشركات العاملة في المنطقة الصناعية تكاليف إعاشة 30 مراقبا من منظمات العمل المدني للتأكد من استمرار توقف المصنع عن العمل لحين قدوم لجنة الخبراء الاجانب.

ونقلت وكالة انباء الشرق الاوسط الرسمية (أ ش أ) عن ناشط قيادي بالحركة المنظمة للاحتجاجات أن الاتفاق الذي تم التوصل اليه يقضي بفتح ميناء دمياط وجميع الطرق المؤدية اليه ووقف جميع الانشاءات الحالية في توسعات مصنع موبكو ووقف العمل في المصنع الرئيسي لحين قدوم لجنة الخبراء الاجانب.

وقال محافظ دمياط محمد علي هذا الاسبوع إن المجلس الأعلى للقوات المسلحة -الذي يدير شؤون مصر منذ الانتفاضة الشعبية التي أسقطت الرئيس السابق حسني مبارك في فبراير شباط- أصدر قرارا بوقف العمل في المصنع استجابة لمطالب السكان بعد الاشتباك بين المحتجين وقوات الجيش.

وكان المئات من السكان قد أغلقوا طرقا في المنطقة في وقت سابق من هذا الشهر احتجاجا على اعتزام الشركة إقامة مصنعين آخرين في المنطقة وطالبوا لاحقا بغلق المصنع. وأغلق المحتجون الميناء يوم الخميس الاسبوع الماضي واعتصموا امامه.

وكانت شركة أجريوم قد حصلت قبل سنوات على موافقة الحكومة على إقامة مجمع مصانع للاسمدة الكيماوية قرب منتجع رأس البر القريب لكن احتجاجات السكان أجبرت الحكومة على إلغاء المشروع والاكتفاء بإقامة مصنع واحد للشركة الكندية التي اندمج فرعها في مصر مع موبكو في المنطقة الحرة بميناء دمياط.

م أ ع-وي (سيس) (قتص)