التضخم في قطر يرتفع إلى 1.8 بالمئة على أساس سنوي بفعل اسعار الغذاء

Thu Jul 28, 2011 3:29pm GMT
 

الدوحة 28 يوليو تموز (رويترز)- أظهرت بيانات اليوم الخميس أن ارتفاع اسعار الغذاء والنقل دفع التضخم السنوي في قطر إلى الصعود إلي أعلى مستوى في أربعة أشهر عند 1.8 بالمئة في يونيو حزيران.

وعاد التضخم إلى قطر -أكبر بلد مصدر للغاز الطبيعي المسال في العالم- في ديسمبر كانون الاول الماضي بعد انخفاض الأسعار لفترة طويلة.

وأظهرت بيانات جهاز الإحصاء أن أسعار المستهلكين زادت 0.1 بالمئة في يونيو مقارنة مع زيادة بلغت 0.2 بالمئة في مايو آيار.

وقال دانييل كين كبير الخبراء الاقتصاديين ببنك الكويت الوطني "تدفع أسعار الغذاء المرتفعة التضخم للصعود في ارجاء المنطقة لكن التضخم بشكل عام يبدو أنه سيبقى منخفضا في معظم الدول.

"أوضاع التضخم مع استثناء الغذاء تبدو هادئة. بشكل عام لم تشهد تكاليف المساكن زيادة سريعة. ربما تدفع الوتيرة المعتدلة للنمو في المنطقة التضخم للارتفاع مع مضي العام وفي العام القادم."

وارتفعت اسعار الغذاء -التي تشكل 13.2 بالمئة من سلة مؤشر أسعار المستهلكين- 0.9 بالمئة على أساس شهري في يونيو بعد صعود بلغ 0.2 بالمئة في مايو.

وزادت اسعار النقل -التي تشكل 20.5 بالمئة من السلة- 0.7 في المئة على اساس شهري في يونيو بعد أن صعدت 0.4 بالمئة في الشهر السابق.

وهبطت الإيجارات واسعار الوقود والكهرباء بنسبة 1 بالمئة نظرا لزيادة المعروض من العقارات للايجار.

وفي استطلاع لرويترز في يونيو توقع محللون ان تنمو الاسعار في قطر بنسبة 3.2 بالمئة في المتوسط هذا العام.

ع ر- وي (قتص)