تعديل لموازنة الميزانية الامريكية يفشل في الفوز بالاغلبية المطلوبة

Fri Nov 18, 2011 7:39pm GMT
 

واشنطن 18 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز)- فشل مشروع قانون لادخال تعديل على الدستور الامريكي يلزم الحكومة بموازنة ميزانيتها كل عام في الحصول على الاغلبية اللازمة في إقتراع اليوم الجمعة في مجلس النواب الذي يسيطر عليه الجمهوريون.

ورغم حصوله على موافقة 261 صوتا مقابل 165 صوتا معارضا فان المشروع فشل في الفوز بأغلبية الثلثين اللازمة لاقرار التعديلات الدستورية في مجلسي النواب والشيوخ.

وعلى الرغم من هزيمته فإن المشروع يعطي الجمهوريين حجة قوية في انتخابات الرئاسة لعام 2012 مع تشكيكهم في التزام الديمقراطيين بشكل كاف بالعمل على السيطرة على الدين العام للولايات المتحدة البالغ 15 تريليون دولار.

ويقول الديمقراطيون وخبراء اقتصاديون كثيرون ان إلزام الحكومة بميزانية متوازنة سيغل يدها اثناء فترات الركود التي تهبط فيه ايرادات الضرائب وتتضخم نفقات الرعاية الاجتماعية. ويقولون ايضا ان خفضا كبيرا للانفاق او زيادة كبيرة للضرائب في تلك الفترات سيجعل التباطؤ الاقتصادي يزداد سوءا.

وهم يشيرون الي فوائض الميزانية التي تحققت في عقد التسعينات كدليل على ان السياسيين لا يحتاجون الي بند دستوري ملزم للعمل بروح المسؤولية.

وحتى لو كان التعديل المقترح قد اقر في الكونجرس فانه كان سيحتاج الي الحصول على موافقة 38 على الاقل من الولايات الامريكية الخمسين.

وي (قتص)