مقتل ضابط ومجند مصريين على الأقل اثناء تعقب إسرائيل لمسلحين

Thu Aug 18, 2011 10:10pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل واقتباس وخلفية)

القاهرة 18 أغسطس آب (رويترز)- قال مسؤول عسكري ان ضابطا ومجندا بقوات الأمن المركزي المصرية قتلا اليوم الخميس اثناء غارة إسرائيلية على متشدين على الحدود المصرية الإسرائيلية.

وأبلغ المسؤول رويترز إن القوات الإسرائيلية كانت تطارد عددا من المتشددين في المنطقة الحدودية قرب منتجع طابا المصري وميناء إيلات الإسرائيلي حين وقع الحادث الذي تلا هجوما شنه مسلحون على أهداف في إسرائيل.

وقال "طائرة إسرائيلية كانت تطارد المتسللين المتشددين على الحدود بين طابا وإيلات ووقع ضابط أمن مركزي ومجند أمن مركزي في مرمى النيران (وقتلا)."

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن جنديين مصريين آخرين أصيبا بينما قالت مصادر أمنية لرويترز إن القتلى ثلاثة أحدهم ضابط شرطة برتبة نقيب.

وقال مصدر إن جثث القتلى ومجندا مصابا نقلوا إلى مستشفى العريش العام بمدينة العريش في شمال سيناء.

وفي وقت سابق اليوم قتل مسلحون سبعة أشخاص في جنوب إسرائيل في ثلاث هجمات بمحاذاة الحدود مع مصر وردت إسرائيل بغارة جوية في قطاع غزة أسفرت عن مقتل ستة فلسطينيين بينهم قادة بالجماعة التي ألقت عليها إسرائيل باللائمة في أعمال العنف.

واثارت سلسلة الهجمات على طريق صحراوي شمالي منتجع إيلات على البحر الاحمر اتهامات من اسرائيل بأن الحكام الجدد في مصر يفقدون قبضتهم على الحدود معها.

وقالت اسرائيل إن المهاجمين تسللوا من قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة حماس الاسلامية عبر صحراء سيناء المصرية رغم تكثيف الجهود من جانب قوات الأمن المصرية في الايام القليلة الماضية للسيطرة على الفلسطينيين والأصوليين الاسلاميين.   يتبع