امريكا تتهم صينيا بسرقة شفرات برامج للكمبيوتر من بنك اتحادي بنيويورك

Thu Jan 19, 2012 3:33am GMT
 

نيويورك 19 يناير كانون الثاني (رويترز)- ألقت السلطات الامريكية القبض على صيني متخصص في برامج الكمبيوتر ووجهت اليه اتهامات بسرقة شفرات برامج تقدر قيمتها بحوالي 10 ملايين دولار من بنك الاحتياطي الاتحادي في نيويورك.

ويعمل بو زانغ (32 عاما) -وهو من كوينز في نيويورك- مبرمجا في البنك بعقد. وجاء في عريضة الدعوى الجنائية التي اقيمت في المحكمة الجزئية الامريكية في مانهاتن انه اتهم بنسخ برامج بصورة غير قانونية في قرص تخزين خارجي.

وقالت السلطات ان تطوير البرامج -المملوكة لوزارة الخزانة الامريكية- تكلف حوالي 9.5 مليون دولار.

وقال متحدث باسم بنك الاحتياطي الاتحادي في نيويورك في بيان ان البنك حقق في الانتهاك المنسوب الي المتهم عندما اكتشف وأحال الامر على الفور الى السلطات.

وقال المتحدث "شدد بنك الاحتياطي الاتحادي في نيويورك تدابيره القوية بالفعل للحماية نتيجة هذا الحادث."

وأمر قاض اتحادي بالافراج عن زانغ بكفالة مالية قدرها 200 ألف دولار بعد جلسة استماع قصيرة. وأبلغ ممثل ادعاء اتحادي القاضي أن زانغ القي القبض عليه صباح الاربعاء.

وأقر جوزيف جروب محامي الدفاع عن زانغ بأن موكله مواطن صيني لكنه رفض التعقيب على الاتهامات. وقال المحامي للقاضي ان زانغ له وظيفة في نيوجيرزي.

ووجهت الى زانغ تهمة واحدة هي سرقة ممتلكات للحكومة الامريكية والتي تصل عقوبتها القصوى الى السجن 10 سنوات. ومن المقرر ان يمثل أمام المحكمة مجددا في 17 فبراير شباط.

س م خ - وي (من)