تقارير.. الجيش الباكستاني يعتقد ان هجوما لحلف الاطلسي كان مخططا سلفا

Fri Dec 9, 2011 4:19am GMT
 

اسلام اباد 9 ديسمبر كانون الأول (رويترز)- نقلت صحف باكستانية اليوم الجمعة عن مسؤول عسكري باكستاني بارز قوله ان ضربة جوية لحلف شمال الاطلسي أودت بحياة 24 جنديا باكستانيا على الحدود مع افغانستان الشهر الماضي كانت مخططة سلفا وهي تعليقات من المرجح ان تذكي التوترات مع الولايات المتحدة.

ونقلت الصحف عن الميجر جنرال أشفق نديم مدير عام العمليات بالجيش الباكستاني قوله ايضا ان باكستان -وهي حليف استراتيجي للولايات المتحدة- ستنشر نظاما للدفاع الجوي على امتداد الحدود لمنع مثل هذه الهجمات.

وقالت الصحف انه ادلى بتعليقاته امام لجنة برلمانية امس الخميس. ولم يتسن على الفور الاتصال بمسؤولين عسكريين لتأكيد تصريحاته.

وذكرت صحيفة ديلي تايمز أن نديم وصف الهجوم بانه كان مدبرا في حين نسبت صحيفة اخرى اليه القول انه كان "مؤامرة جرى التخطيط لها سلفا" ضد باكستان.

ونقلت صحيفة ذي اكسبريس تريبيون عن نديم قوله "يمكننا أن نتوقع مزيدا من الهجمات من حلفائنا المفترضين."

وقدم مسؤولون امريكيون وباكستانيون روايات مختلفة لما حدث في المواقع الباكستانية قرب الحدود مع افغانستان.

وقالت باكستان ان الهجوم لم يكن مبررا ووصفه مسؤولون بأنه عمل عدواني صارخ وهو إتهام رفضته الولايات المتحدة.

وأبلغ مسؤولان امريكيان رويترز ان المعلومات الاولية من التحقيق الجاري تشير الي ان مسؤولين باكستانيين في مركز للتنسيق الحدودي اعطوا اشارة الموافقة على الضربة الجوية دون ان يكونوا على علم بوجود جنود باكستانيين في المنطقة.

وي (سيس)