رئيس المركزي الأوربي يؤكد اتفاق الأحزاب اليونانية بشأن الانقاذ

Thu Feb 9, 2012 2:50pm GMT
 

فرانكفورت 9 فبراير شباط (رويترز) - أكد ماريو دراجي رئيس البنك المركزي الأوروبي اليوم الخميس توصل الأحزاب السياسية اليونانية إلى اتفاق بشأن شروط حزمة ثانية للانقاذ المالي لكنه قال إنه لا يمكنه قول أي شيء بخصوص كيفية التعامل مع حيازات البنك من السندات اليونانية.

وأبلغ دراجي مؤتمرا صحفيا "بخصوص اليونان يؤسفني أن أقول إنه لا يمكنني قول شيء بخصوص كيف سيتم التعامل مع حيازاتنا من السندات اليونانية بموجب برنامج شراء السندات وكذلك حيازات البنك المركزي الوطني (اليوناني)."

"لكن يمكنني قول أنني تلقيت منذ بضع دقائق اتصالا هاتفيا من رئيس وزراء اليونان يقول إن الأحزاب الرئيسية توصلت إلى اتفاق واعتمدته. سنعقد بعد ظهر اليوم اجتماعا لمجموعة اليورو مع الوزراء وسنتلقى تقريرا كاملا بشأن هذ الاتفاق وسنناقش أيضا الخطوات الأخرى."

وأبلغت مصادر رويترز أن البنك المركزي الأوروبي منقسم بشأن ما إذا كان ينبغي أن يسقط أرباح حيازاته من السندات اليونانية بينما يجري حث البنوك الخاصة على قبول خفض نسبته حوالي 70 بالمئة في قيمة حيازاتها.

وحثت اثينا البنك المركزي الأوروبي على إعادة أرباح على حيازاته من السندات اليونانية وهي خطوة يمكن أن تمنح الدولة 12 مليار يورو أو أكثر. ولم يتفق مجلس محافظي البنك الذي يضم 23 عضوا على موقف.

م ص ع- وي (قتص)