اثيوبيا تعتزم تصدير الكهرباء إلي دول مجاورة

Wed Jun 29, 2011 2:57pm GMT
 

من ارون ماشو

اديس ابابا 29 يونيو حزيران (رويترز)- تعتزم اثيوبيا بيع الكهرباء إلي السودان واليمن وكينيا بل وربما مصر -رغم الخلاف القائم بين البلدين بشأن مياه النيل- مع قيامها بزيادة انتاجها من الكهرباء لتصبح مصدرا رئيسيا في القارة.

وتسعى اثيوبيا لانتاج 20 ألف ميجاوات من الكهرباء في غضون عشرة اعوام في اطار خطة لانفاق 12 مليار دولار على مدى 25 عاما لرفغ طاقة توليد الكهرباء.

كما تشيد اثيوبيا سدا يتيح انتاج 5250 ميجاوات من الكهرباء ويجري التخطيط او تنفيذ ست مشروعات اخرى بطاقة اجمالية تزيد عن خمسة الاف ميجاوات.

وقال مهريت ديبيبي الرئيس التنفيذي لشركة الكهرباء الاثيوبية في مقابلة مع رويترز اليوم الاربعاء "حين نكون في وضع يسمح لنا سنمد (السودان) بفائض قد يصل إلى 100 أو 200 ميجاوات. هذا هو اساس اتفاق حق المشتري الاول لكن الامر يتوقف على قدرتنا على توليد طاقة اضافية.".

وتابع يقول "السوق بلا حدود (بشأن الصادرات إلي السودان)."

ويقدر مسؤولون الطاقة المحتملة لتوليد الكهرباء بنحو 45 ألف ميجاوات.

وقال مهريت ان اثيوبيا بدأت بالفعل نقل 50 ميجاوات من الكهرباء إلى جيبوتي بينما ستبدأ الصادرات الي بلدتين في شرق السودان خلال شهر أو شهرين.

كما ستقدم اثيوبيا 5 ميجاوات لبلدة مويال في كينيا بينما جرى توقيع اتفاق لتوصيل امدادات الكهرباء لليمن عبر كابل تحت مياه البحر.   يتبع