مصادر:السعودية تعرض على بعض عملائها كميات إضافية من النفط

Thu Apr 19, 2012 3:09pm GMT
 

لندن 19 ابريل نيسان (رويترز)- قالت مصادر نفطية اليوم الخميس إن السعودية عرضت كميات إضافية من النفط الخام على بعض عملائها الحاليين ربما لأن لديها كميات إضافية متاحة بينما تجري مصافيها أعمال صيانة.

وتضخ السعودية بالفعل النفط بأعلى معدلات في عقود عند 10 ملايين برميل يوميا. وقالت مصادر لدى عميلين لشركة أرامكو السعودية الحكومية إن أرامكو عرضت شحنات إضافية الي إمدادات تم الاتفاق عليها بالفعل في عقود آجلة.

وقال مصدر لدى عميل بارز للسعودية طلب عدم الكشف عن هويته "أراهم يعرضون كميات إضافية."

وارتفع سعر خام القياس الأوروبي مزيج برنت في مارس آذار إلى 128 دولارا للبرميل مسجلا أعلى مستوى منذ 2008 بسبب المخاوف من نقص محتمل في الامدادات مع استهداف العقوبات الغربية صادرات النفط من إيران. وجرى تداول خام برنت قرب 119 دولارا للبرميل اليوم.

وحددت السعودية في وقت سابق هذا العام 100 دولار كسعر عادل لبرميل النفط. وقال علي النعيمي وزير النفط السعودي في 13 أبريل نيسان مع بلوغ سعر النفط نحو 120 دولارا إن المملكة تريد أن ترى انخفاضا في الأسعار وتعمل لتحقيق هذا الهدف.

وقال مصدر لدى المشتري الثاني الذي عرض عليه كميات إضافية إنه لا يعتقد أن السعودية زادت الإنتاج بشكل كبير لكنها لديها على الارجح كميات إضافية متاحة نظرا لتراجع الطلب المحلي بسبب أعمال الصيانة في مصاف للتكرير.

واغلقت أجزاء من مصفاة رأس تنورة التابعة لأرامكو والتي تبلغ طاقتها 550 ألف برميل يوميا منذ مارس. ومن المنتظر عودة وحدات في المصفاة إلى العمل في أوائل مايو آيار بحسب ما قاله تجار هذا الأسبوع.

(إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي- هاتف 0020225783292)