مسؤول بمجلس الاحتياطي الاتحادي يستبعد مزيدا من التيسير النقدي

Fri Jul 29, 2011 4:14pm GMT
 

واشنطن 29 يوليو تموز (رويترز)- قال مسؤول كبير بمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) اليوم الجمعة إنه لا يستبعد اللجوء إلى تحفيز نقدي إضافي لكنه قال إن ذلك لن يحدث إلا إذا تفاقمت الأوضاع.

وقال دينيس لوكهارت رئيس الاحتياطي الاتحادي في اتلانتا في مقابلة مع محطة (سي.إن.بي.سي) التلفزيونية "الاحتمالات ضعيفة جدا ... لدينا سياسة ميسرة للغاية حاليا."

وقال لوكهارت وجيمس بولارد رئيس الاحتياطي الاتحادي في سانت لويس -اللذان ظهرا معا في نفس المقابلة- إنهما ما زالا يتوقعان ارتفاع النمو الاقتصادي في النصف الثاني من العام.

ونظرا لأن مجلس الاحتياطي الاتحادي خفض بالفعل أسعار الفائدة إلى الصفر تقريبا واشترى أصولا بقيمة 2.3 تريليون دولار على دفعتين لتعزيز النمو فإن خياراته أصبحت محدودة إذا رأى ضرورة لمزيد من التحفيز.

وقال لوكهارت إنه يعتقد أن خفض الفائدة التي يدفعها الاحتياطي الاتحادي للبنوك على الاحتياطيات التي تحتفظ بها لديه لن يكون لها اثر يذكر إذا قرر مجلس الاحتياطي أن هناك حاجة الي مزيد من التيسير.

ع ه - وي (قتص)