اوكامبو يقول انه سيزور ليبيا لمناقشة مسألة محاكمة نجل القذافي

Sat Nov 19, 2011 4:50pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل)

لاهاي 19 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال لويس مورينو اوكامبو كبير ممثلي الادعاء بالمحكمة الجنائية الدولية اليوم السبت انه سيذهب الي ليبيا في غضون اسبوع لمناقشة الخطوات التالية بعد اعتقال سيف الاسلام نجل الزعيم الليبي المخلوع معمر القذافي.

وأبلغ مورينو اوكامبو الصحفيين "انا ذاهب الي ليبيا لمناقشة كيف سنعالج هذه المسألة... سيف الاسلام سيمثل امام العدالة.. اين وكيف .. ذلك هو ما سنناقشه."

واضاف قائلا "هم يعلمون ان القضية معروضة في المحكمة الجنائية الدولية. علي ان اعرف ماذا سيفعلون وعلينا ان نناقش ذلك."

وقال متحدث باسم الحكومة الليبية المؤقتة المنتهية ولايتها ان سيف الاسلام سيحاكم في ليبيا ولن يرسل الي المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي.

وأبلغ وزير الاعلام محمود شمام رويترز ان اعتقال سيف الاسلام يمثل "الفصل الأخير في الدراما الليبية". واضاف انه سيحاكم في ليبيا وفقا للقانون الليبي على جرائمه.

وسيف الاسلام متهم مثل والده الراحل بارتكاب جرائم ضد الانسانية من قبل المحكمة الجنائية الدولية بشأن دوره المزعوم في قتل متظاهرين بعد اندلاع انتفاضة مناهضة للقذافي في فبراير شباط. لكن الليبيين يريدون محاكمته ايضا عن جرائم مزعومة سابقة.

وحث الاتحاد الاوروبي ليبيا على التعاون مع المحكمة الجنائية الدولية لتقديم سيف الاسلام للعدالة بينما قال حلف شمال الاطلسي -الذي قصف قوات معمر القذافي لمساعدة المتقاتلين الليبيين في الاطاحة به- انه واثق بأن ليبيا والمحكمة الجنائية الدولية سيكفلان محاكمة عادلة لسيف الاسلام.

لكن جماعات لحقوق الانسان عبرت عن القلق بشان المعاملة التي سيلقاها سيف الاسلام الان في ليبيا.

وقالت منظمة هيومن رايتس ووتش في بيان "قتل معمر القذافي وابنه معتصم القذافي فيما يبدو وهما قيد الاعتقال في 20 اكتوبر سبب خاص للقلق بشان كيف سيعامل سيف الاسلام."

وي (سيس)