أمريكا تقول انها لا تستطيع تأكيد اعتقال سيف الاسلام القذافي

Sat Nov 19, 2011 7:08pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

واشنطن 19 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز)- قال مسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية اليوم السبت ان الولايات المتحدة لا يمكنها تأكيد تقارير عن اعتقال سيف الاسلام القذافي.

وأضاف المسؤول قائلا "أطلعنا على التقارير لكن لا يمكننا تأكيدها بشكل مستقل."

وكان سيف الاسلام (39 عاما) مرشحا لخلافة والده معمر القذافي في الحكم الي ان تمكن الثوار الليبيون من اسقاط حكمه في وقت سابق من هذا العام. وتوعد بالقتال ضد المعارضة حتى الموت.

وتقول تقارير من ليبيا ان سيف الاسلام سقط في ايدي مقاتلين في الصحراء في جنوب البلاد وان هؤلاء المقاتلين تعهدوا بالاحتفاظ به في بلدتهم الزنتان الجبلية لحين تسليمه إلى السلطات.

وقال المسؤول الامريكي "القبض عليه ومحاكمته سيكونان خطوة اخرى للابتعاد عن فصل مظلم استمر 40 عاما في التاريخ الليبي ويساعدان على تحرك الشعب الليبي نحو المستقبل السلمي والديمقراطي الذي يستحقه."

وكانت المحكمة الجنائية الدولية قد اصدرت مذكرة اعتقال بحق سيف الاسلام لمحاكمته عن اتهامات بجرائم ضد الانسانية.

وقال المسؤول الامريكي "المجتمع الدولي كان واضحا جدا بانه يجب محاسبته على اعماله" مضيفا ان السلطات الليبية مطالبة بمعاملة كل المسجونين بما يتوافق مع المعايير الدولية.

واقترحت الولايات المتحدة على السلطات الليبية ارسال السجناء إلى سجون تحت سيطرة المجلس الوطني الانتقالي.

وقال المسؤول الامريكي "كما نحث المجلس الوطني الانتقالي على مواصلة تعاونه مع المحكمة الجنائية الدولية بشأن المحاكمة المستقبلية لسيف الاسلام."

ا ج -وي (سيس)