اضراب بالقطاع العام في اسرائيل قد يمتد ليوم ثالث

Thu Feb 9, 2012 9:08pm GMT
 

(لاضافة عقبات جديدة في المفاوضات لإنهاء الاضراب)

القدس 9 فبراير شباط (رويترز)- واصلت البنوك والموانئ والبورصة الإسرائيلية اغلاق أبوابها اليوم الخميس في اليوم الثاني من إضراب عام يتجه للاستمرار ليوم ثالث بعد ان واجهت المفاوضات بين النقابات والحكومة عقبات جديدة.

وقال اتحاد نقابات العمال الإسرائيلي (الهستدروت) الذي يضم مئات الآلاف من العاملين بالقطاع العام إن الإضراب الذي تقدر وزارة الخزانة تكلفته على الاقتصاد بحوالي 500 مليون دولار يوميا عطل أيضا حركة القطارات وأغلق بنك اسرائيل المركزي ومكاتب حكومية.

وتسبب الاضراب ايضا في اغلاق مطار بن جوريون الدولي قرب تل ابيب لمدة ساعة ونصف.

ويريد الهستدروت أن تعين الحكومة نحو 250 ألفا من العمال بعقود مثل عمال النظافة وحراس الأمن والذين يعملون في ظل أوضاع أدنى من العمال المعينين بالقطاع العام.

وقالت وزارة المالية إنها لا تستطيع تعيين مثل هذا العدد الكبير وعرضت تحسين أوضاعهم عن طريق زيادة الأجور 20 بالمئة على الأقل ومنحهم عطلات أكثر.

وواجهت محادثات -يأمل الكثيرون بأن تجد حلا للنزاع- مشاكل بعد ظهر اليوم الخميس عندما قال الهستدروت ان مفاوضي وزارة المالية طلبوا عدم الاضراب مجددا لأربعة اعوام اخرى.

وقال عوفر إيني رئيس الهستدروت متحدثا الي القناة العاشرة بالتلفزيون الاسرائيلي "لا توجد فرصة لأن أوافق على ذلك."

واضاف ان الاضراب قد يمتد الي غد الجمعة وهو يوم تكون فيه معظم المكاتب الحكومية مغلقة في العادة. وقالت اذاعة اسرائيل ان المواني الجوية والبحرية ستعمل بشكل عادي.

وي (قتص)