زعيم للمعارضة اليمنية.. عودة صالح تعطل مرة اخرى اتفاق انتقال السلطة

Thu Sep 29, 2011 11:04pm GMT
 

صنعاء 29 سبتمبر أيلول (رويترز)- قال أحد زعماء المعارضة اليمنية اليوم الخميس ان عودة الرئيس علي عبد الله صالح المفاجئة من السعودية أوقفت التقدم نحو اتفاق لانتقال السلطة.

وأبلغ ياسين نعمان الذي يتولى الرئاسة الدولية لتحالف احزاب اللقاء المشترك للمعارضة في اليمن رويترز ان معظم المسائل الصعبة فيما يتعلق بانتقال السلطة تم حلها او أوشك الاتفاق عليها.

ومن بين تلك المسائل خطط تنفيذ العملية الانتقالية وان يقوم نائب الرئيس -بدلا من صالح- بالدعوة الي انتخابات مبكرة.

وتساءل نعمان قائلا "كل الاطراف يبدو انها مقتنعة بما يجب ان نفعله وعليه لماذا لم ينفذ الحل؟"

"الرئيس جاء فتوقف كل شيء.... يجب ان تكون هناك إرادة أكبر لدى الطرف الاخر."

وتجددت المناقشات لوضع اللمسات الاخيرة على الاتفاق على الرغم من اشتباكات عنيفة على مدى ايام هددت بانزلاق اليمن الي حرب اهلية. لكن نعمان قال ان تلك المناقشات توقفت بشكل مفاجيء عندما عاد صالح الاسبوع الماضي بعد ان قضى ثلاثة أشهر في السعودية للعلاج من جروح اصيب بها في هجوم بقنبلة في يونيو حزيران.

وخول صالح -الذي تراجع ثلاث مرات من قبل عن توقيع خطة انتقال السلطة التي تم التوصل اليها بوساطة خليجية- نائبه بتوقع الاتفاق بالانابة عنه.

لكن نعمان قال ان هذا الترتيب يفتقر للمصداقية بعد ان عاد الرئيس الي القصر الجمهوري في العاصمة صنعاء.

واضاف قائلا "اذا كان الرئيس قد عاد وهو بصحة لا بأس بها وبدأ في القيام بمهامه عندئذ من الطبيعي ان يكون هو الذي يوقع المبادرة."

وقال نعمان ان هناك حاجة الي ان يزيد المجتمع الدولي الضغوط لحث خطى الاتفاق الذي أوشك على الاكتمال مشيرا الي الابعاد الاقليمية والدولية للاضطرابات في اليمن.

وي (سيس)