البابا يقول العالم يحتاج أخلاقيات اقتصادية وقواعد جديدة

Tue Jan 10, 2012 3:27am GMT
 

مدينة الفاتيكان 10 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال البابا بنديكت السادس عشر بابا الفاتيكان يوم الاثنين في خطبة بمناسبة العام الجديد إن الأزمة العالمية تظهر أن العالم يحتاج أخلاقيات اقتصادية وقواعد جديدة ليعود النظام المالي بالنفع على البشرية جمعاء.

وفي خطبة شاملة دعا البابا ايضا إلى وضع حد للعنف في شمال أفريقيا والشرق الأوسط واستنكر الهجمات على الحرية الدينية.

وقال البابا لدبلوماسيين في خطبته السنوية التي تعرف باسم خطبة (حالة العالم) "للأسف يتسم الوقت الحاضر بالقلق العميق، والأزمات المختلفة -الاقتصادية والسياسية والاجتماعية - هي تعبير مفاجئ عن هذا."

وقال البابا إن "التطورات الخطيرة والمقلقة للأزمة الاقتصادية والمالية العالمية" التي بدأت في الدول الصناعية وتصيب العالم الآن تركت كثيرين ولا سيما الشباب في حالة تشوش وخيبة أمل.

واضاف البابا لمسة شخصية للنداءات التي تضمنتها وثائق الفاتيكان في الآونة الأخيرة داعيا إلى إدخال الأخلاق في طريقة ادارة الاقتصاد العالمي.

وقال البابا لدبلوماسيين من نحو 180 دولة "يمكن أن تكون الأزمة بل يجب أن تكون حافزا للتفكير في الوجود البشري وأهمية البعد الأخلاقي."

وقال البابا انه ينبغي ألا تكون التغيرات في الاقتصاد مجرد "محاولة لوقف الخسائر الخاصة أو لدعم الاقتصادات الوطنية ولكن لنعطي أنفسنا قواعد جديدة تكفل للجميع أن يعيشوا حياة كريمة وتطور قدراتهم لصالح المجتمع ككل."

م ي - م ل (من)