النفط يتجاوز 123 دولارا بفعل آمال اقتصادية ومخاوف بشأن إيران

Thu Mar 1, 2012 2:38pm GMT
 

(لتحديث الأسعار وتفاصيل)

لندن أول مارس اذار (رويترز) - ارتفع النفط متجاوزا 123 دولارا للبرميل اليوم الخميس بعد ما دعمت بيانات اقتصادية أفضل من المتوقع من الصين والولايات المتحدة آفاق الطلب إلى جانب استمرار المخاوف من انقطاع الامدادات الإيرانية.

وأظهر مسح للحكومة الصينية اليوم نموا أكبر من المتوقع لانتاج المصانع في فبراير شباط. وانخفضت طلبات الحصول على اعانة البطالة في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي عقب تقرير يوم الأربعاء أظهر نمو الاقتصاد الأمريكي بوتيرة أسرع من المتوقع في الربع الأخير من العام الماضي.

وارتفع سعر العقود الآجلة لمزيج النفط الخام برنت دولارا إلى 123.66 دولار للبرميل بحلول الساعة 1411 بتوقيت جرينتش متعافيا من هبوطه في وقت سابق إلى 122.49 دولار بعد أن تراجع إلى 120.50 دولار يوم الأربعاء.

وصعد سعر عقود النفط الخام الأمريكي الخفيف 66 سنتا إلى 107.73 دولار للبرميل.

وقال كريستوفر بيلو السمسار لدى جيفريز باتشي في لندن "ربما تكون موجة البيع أمس بلغت نهايتها.

"تدعم الاضطرابات الحالية فيما يتعلق بإمدادات المعروض ومخاطر تفاقمها الأسعار مثل وضع إيران واستمرار الصراع في سوريا."

وتمسك النفط بمكاسبه بعد أن قال تقرير للحكومة الأمريكية أن الطلبات الجديدة للحصول على اعانة البطالة انخفضت الأسبوع الماضي قرب أدنى مستوى لها في أربع سنوات مما يشير إلى أن سوق العمل يكتسب قوة دفع.

س ج - م ل (قتص)