المانيا تحقق في وصول اسلحة المانية إلى ترسانة القذافي

Wed Aug 31, 2011 8:14pm GMT
 

برلين 31 أغسطس اب (رويترز) - قال مسؤولون اليوم الاربعاء ان المانيا والسلطات الجديدة في ليبيا ستحققان في تقارير عن بنادق هجومية المانية متطورة انتهى بها المآل في ترسانات سلاح العقيد معمر القذافي واستولى عليها معارضوه واستخدموها في ضرب قواته.

وشوهد مقاتلون معارضون وهم يحملون بنادق متطورة من صنع هيكلر آند كوخ في جنوب المانيا وهي اسلحة تستخدمها في العادة القوات الخاصة حسب ما اوردت صحيفة شتوتجارتر ناخريشتن.

وقالت الصحيفة ان مقاتلي المعارضة سلحوا انفسهم بهذه البنادق -وهي نسخة من البندقية جي36- بعد ان استولوا عليها من مخازن السلاح التابعة للقذافي في قتالهم من اجل اسقاطه.

وقال توبياس بول المتحدث باسم وزارة الاقتصاد في مؤتمر صحفي "الحكومة الالمانية لا تعرف كيف وصلت اسلحة من هذا النوع إلى ليبيا."

وقال "سننظر في هذه المسألة مع الحكومة الليبية الجديدة حالما يوجد كيان مناسب لإجراء تحقيق كامل."

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين قولهم ان الوزارة لم تسمح ببيع هذا النوع من الاسلحة إلى ليبيا.

وقالت شركة هيكلر اند كوخ في بيان انها لم تبع هذه الاسلحة إلى ليبيا وقدمت طلبا إلى المدعي العام في مدينة روتفيل لفتح تحقيق.

وقالت الشركة "لم يحدث في اي وقت ان كان هناك بيع للسلاح جي 36 إلى ليبيا من جانب هيكلر اند كوخ او اي شركات او منظمات ذات صلة" وقالت انها تريد بشدة توضيح القضية.

ا ج - م ل (سيس)