إيران تشتري قمحا من الولايات المتحدة رغم التوترات النووية

Thu Mar 1, 2012 8:15pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

واشنطن أول مارس اذار (رويترز) - قالت الحكومة الأمريكية اليوم الخميس إن إيران أبرمت صفقة نادرة لشراء قمح من الولايات المتحدة وهي تحاول بناء مخزوناتها الغذائية وسط عقوبات مشددة مفروضة عليها من أمريكا وأوروبا بسبب برنامجها النووي.

وقالت وزارة الزراعة الأمريكية إن إيران اشترت 120 ألف طن من القمح الأمريكي وهي كمية تكفي حمولة سفينتين كبيرتين للبضائع.

وقالت سالي كلاوساريتز المتحدثة باسم وزارة الزراعة الأمريكية إن أي مبيعات من الحبوب لإيران تتطلب موافقة وزارة الخزانة.

ولم يتضح على الفور اسم الجهة التي قامت بالبيع أو ما إذا كانت وزارة الخزانة وافقت على الصفقة قبل أن تعلنها وزارة الزراعة في وقت سابق اليوم. ولم يتضح أيضا كيف سيتم تمويل الصفقة.

وقالت وزارة الزراعة إن شحنة القمح الأمريكي الشتوي الأحمر الصلب للتسليم لإيران بحلول 31 من مايو آيار.

وأظهرت بيانات لرويترز وللقطاع أن هذه الشحنة تتكلف ما يزيد عن 300 دولار للطن إضافة إلى 75 دولارا للطن نفقات شحن إلى الشرق الأوسط. وتقدر قيمة الشحنة بنحو 46 مليون دولار وربما أكثر نظرا لعلاوات المخاطر التي تحصلها الشركات عادة من إيران.

وقالت كارجيل الأمريكية للأنشطة الزراعية في أوائل فبراير شباط إنها لا تزال تشحن الحبوب إلى إيران رغم الصعوبات التي تواجهها إيران في عمليات الدفع.

وفي الشهر الماضي اشترت إيران أو حاولت أن تشتري نحو ثلاثة ملايين طن من القمح خوفا من توقف الواردات بسبب العقوبات وحدوث أزمة خبز قد توقد شرارة أعمال شغب للاحتجاج على ذلك.   يتبع