المجلس العسكري في مصر يقدم تنازلات

Sat Oct 1, 2011 8:58pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل)

القاهرة أول أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال المجلس العسكري الحاكم في مصر اليوم السبت انه سيدرس انهاء المحاكمات العسكرية للمدنيين ويضع جدولا زمنيا أوضح للانتقال الى الحكم المدني.

ونقلت وكالة انباء الشرق الأوسط المصرية الحكومية عن المجلس قوله إنه سيدرس أيضا اصدار تشريع يمنع أعضاء حزب الرئيس السابق حسني مبارك الحزب الوطني المنحل من المشاركة في الحياة السياسية.

وقال المجلس الذي يتلقى مطالب متزايدة باجراء اصلاحات ديمقراطية أسرع انه سيدرس وقف حالة الطوارئ التي ندد بها نشطاء حقوقيون لانها تمنح الشرطة سلطات كاسحة للاعتقال والحبس.

وقال ايضا إنه سيقوم بتعديل قانون الانتخابات البرلمانية.

جاء ذلك قبل يوم من انقضاء مهلة لاجراء تعديلات طلبتها الاحزاب السياسية التي تحاول التغلب على نفوذ حلفاء الرئيس السابق حسني مبارك.

ولم يذكر المجلس تفاصيل التعديلات التي سيجريها.

وتريد الاحزاب السياسية ابعاد الاعضاء السابقين للحزب الوطني المنحل الذين قد يرشحون أنفسهم كمستقلين عن سباق الانتخابات التي تهدف الى إعادة البلاد إلى الحكم المدني.

ومن المقرر بدء انتخابات مجلسي الشعب والشورى (البرلمان) في 28 من نوفمبر تشرين الثاني.   يتبع