وزير المالية المصري يعود لعمله بعد رفض استقالته

Wed Oct 12, 2011 4:09pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل وخلفية)

القاهرة 12 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مصدر حكومي إن وزير المالية المصري حازم الببلاوى عاد لعمله اليوم الأربعاء عقب رفض المجلس العسكري الحاكم استقالته وذلك بعد يوم من التخبط أبرز هشاشة الاوضاع السياسية في البلاد.

وقدم الببلاوي استقالته يوم الثلاثاء بعد أقل من ثلاثة أشهر من توليه منصبه اعتراضا على فض الجيش احتجاجا للمسيحيين أسفر عن سقوط 25 قتيلا ما أثار غضب الاقباط والساسة ونشطاء حقوق الانسان.

وكانت هذه اسوأ احداث عنف تشهدها البلاد منذ اطاحت انتفاضة شعبية بالرئيس حسني مبارك في فبراير شباط.

وتعهد المجلس العسكري الذي يحكم البلاد الآن بتطبيق الديمقراطية لكن الدعوات تتزايد الآن للاسراع بنقل السلطة لرئيس مدني. وتواجه الحكومة المؤقتة ضغوطا شديدة لحل المشاكل الاجتماعية للبلاد واستعادة ثقة المستثمرين.

وقال الببلاوي إنه استقال لان على الحكومة أن تتحمل المسؤولية كاملة رغم أنها لم تكن مسؤولة بشكل مباشر عن سقوط قتلى. وابلغ رويترز في وقت لاحق أنه أصبح "في موقف صعب" بعدما رفض المجلس العسكري استقالته.

واليوم الأربعاء دعا الجيش الذي يواجه انتقادات واسعة لأسلوبه في فض الاحتجاج إلى الوحدة بين المسلمين والمسيحيين ونفى أن يكون جنوده قد فتحوا النار لقتل المواطنين.

وقال المصدر الحكومي إن الببلاوي استأنف عمله وحضر اجتماعا للجنة وزارية بشأن التأمينات الاجتماعية. ولم يتسن الاتصال بالببلاوي للتعقيب.

م ح - م ل (قتص) (سيس)