فيمبلكوم تطلب التحكيم بينها وبين الجزائر بشأن غرامة

Thu Apr 12, 2012 4:41pm GMT
 

12 ابريل نيسان (رويترز) - قالت مجموعة فيمبلكوم للاتصالات إن شركة أوراسكوم التابعة لها تقدمت بطلب رسمي للتحكيم بينها وبين الحكومة الجزائرية في خطوة تنبئ بتصعيد النزاع بين الطرفين بشأن غرامة قيمتها 1.3 مليار دولار.

واستحوذت فيمبلكوم التي يتركز نشاطها في روسيا على شركة المحمول الجزائرية جازي ضمن صفقة بقيمة ستة مليارات دولار أبرمتها العام الماضي للاستحواذ على أصول شركة أوراسكوم المصرية لكن منذ ذلك الحين أصبحت الوحدة الجزائرية معلقة فعليا لأن الجزائر ترغب في تأميمها.

وفرضت محكمة غرامة على جازي بعدما قضت بأنها قدمت بيانات مغلوطة للبنك المركزي الجزائري.

وقالت فيمبلكوم في بيان إنها لا تزال مستعدة للتوصل إلى حل ودي.

(إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال - هاتف 0020225783292)