دراسة: الرجال اكثر عرضة من النساء للوفاة بالسرطان في أمريكا

Wed Jul 13, 2011 4:03am GMT
 

لوس انجليس 13 يوليو تموز (رويترز) - اظهرت دراسة حكومية أمريكية أن الرجال المصابين بالسرطان اكثر عرضة للوفاة من النساء نظرا لارتفاع مخاطر الاصابة وتأخر تشخيص المرض.

وراجعت دراسة المعهد الوطني الأمريكي للسرطان قاعدة بيانات 36 نوعا من السرطان خلال الفترة بين عامي 1977 و 2006.

ووجدت الدراسة اعلى معدلات وفاة بسبب انواع مثل سرطان الفم حيث توفي 5.5 رجل مقابل امراة واحدة بينما وصل المعدل بسبب سرطان المريء الى اربعة رجال مقابل امراة.

أما بالنسبة لسرطان الرئة وهو السبب الرئيسي لحالات الوفاة بالسرطان فقد بلغ المعدل 2.3 حالة وفاة بين الرجال مقارنة بامراة واحدة.

وقال مايكل كوك الباحث في قسم علوم السرطان والوراثة بالمعهد الوطني الامريكي للسرطان وكبير المشاركين في الدراسة إن السبب الرئيسي في الاختلاف هو ان الرجال اكثر عرضة لخطر الاصابة بالسرطان.

وقال كوك إن الرجال في الولايات المتحدة اكثر عرضة لوجود نوع متقدم من المرض لديهم من النساء عند تشخيص الاصابة.

وقال إن الاختلاف بين الجنسين في التعرض للمواد المسرطنة مثل دخان التبغ والعدوى الفيروسية يلعب دورا في تباين المعدل. واستشهدت الدراسة بآليات "عالمية" مثل كروموسومات وهرمونات الجنس التي ربما تسهم في الاختلاف الملحوظ في الاصابة بالسرطان.

ا ح ص - م ل (من)