أسواق الخليج تتعافى والبورصة المصرية تتراجع بفعل مخاوف سياسية

Tue Sep 13, 2011 4:59pm GMT
 

من نادية سليم ومها الدهان

دبي/القاهرة 13 سبتمبر أيلول (رويترز) - تعافت معظم أسواق الأسهم الخليجية اليوم الثلاثاء مع عدم اكتراث صائدي الصفقات البخسة بهبوط الأسهم العالمية لكن البورصة المصرية تراجعت متأثرة بمعنويات عالمية هشة ومخاوف سياسية في الداخل.

ودفعت أسهم الشركات الكبيرة مؤشر بورصة قطر ‪.QSI‬ لتعويض بعض الخسائر التي تكبدها يوم الإثنين مع عودة المستثمرين المحليين إلى السوق حيث طغت العوامل الأساسية على المخاوف من تخلف اليونان عن سداد ديونها.

وقال ماثيو ويكمان العضو المنتدب بالمجموعة المالية-هيرميس "يوجد اهتمام كبير (بالأسهم) التي تراجعت أسعارها .. حدثت بعض عمليات البيع من المؤسسات لكن الطلب المحلي يبقي على المستويات الحالية. ثمة (نمو اقتصادي) جيد هنا."

وزاد المؤشر 0.5 في المئة مع صعود سهمي بنك قطر الوطني وصناعات قطر القياديين 0.5 في المئة لكل منهما.

ومن المتوقع أن يحقق اقتصاد قطر القوي نموا يبلغ 16.7 في المئة في عام 2011.

وصعد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية ‭‬ بنسبة 0.5 في المئة متعافيا من أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع سجله يوم الإثنين مدعوما باستقرار أسعار النفط خلال ساعات التداول مما شكل دعما لأسهم قطاع البتروكيماويات.

وقال بول جامبل رئيس البحوث لدى جدوى للاستثمار "إذا هدأ الوضع في منطقة اليورو فمن المنتظر أن يعيد المستثمرون التركيز على العوامل الأساسية المحلية.

"تحدث هنا أشياء كثيرة. جميع الأرقام الاقتصادية جيدة...العوامل الأساسية متينة للغاية."   يتبع