13 أيلول سبتمبر 2011 / 17:03 / منذ 6 أعوام

أسواق الخليج تتعافى والبورصة المصرية تتراجع بفعل مخاوف سياسية

من نادية سليم ومها الدهان

دبي/القاهرة 13 سبتمبر أيلول (رويترز) - تعافت معظم أسواق الأسهم الخليجية اليوم الثلاثاء مع عدم اكتراث صائدي الصفقات البخسة بهبوط الأسهم العالمية لكن البورصة المصرية تراجعت متأثرة بمعنويات عالمية هشة ومخاوف سياسية في الداخل.

ودفعت أسهم الشركات الكبيرة مؤشر بورصة قطر ‪.QSI‬ لتعويض بعض الخسائر التي تكبدها يوم الإثنين مع عودة المستثمرين المحليين إلى السوق حيث طغت العوامل الأساسية على المخاوف من تخلف اليونان عن سداد ديونها.

وقال ماثيو ويكمان العضو المنتدب بالمجموعة المالية-هيرميس ”يوجد اهتمام كبير (بالأسهم) التي تراجعت أسعارها .. حدثت بعض عمليات البيع من المؤسسات لكن الطلب المحلي يبقي على المستويات الحالية. ثمة (نمو اقتصادي) جيد هنا.“

وزاد المؤشر 0.5 في المئة مع صعود سهمي بنك قطر الوطني وصناعات قطر القياديين 0.5 في المئة لكل منهما.

ومن المتوقع أن يحقق اقتصاد قطر القوي نموا يبلغ 16.7 في المئة في عام 2011.

وصعد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية ‭.TASI‬ بنسبة 0.5 في المئة متعافيا من أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع سجله يوم الإثنين مدعوما باستقرار أسعار النفط خلال ساعات التداول مما شكل دعما لأسهم قطاع البتروكيماويات.

وقال بول جامبل رئيس البحوث لدى جدوى للاستثمار “إذا هدأ الوضع في منطقة اليورو فمن المنتظر أن يعيد المستثمرون التركيز على العوامل الأساسية المحلية.

”تحدث هنا أشياء كثيرة. جميع الأرقام الاقتصادية جيدة...العوامل الأساسية متينة للغاية.“

وارتفع سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 0.8 في المئة بينما تصدر سهم بنك الإنماء حجم التداول على قائمة المؤشر وزاد 1.6 في المئة. وصعد سهم مصرف الراجحي ذو الثقل في السوق 0.4 في المئة.

وفي مصر تراجع المؤشر الرئيسي للبورصة ‪.EGX30‬ بنسبة 1.6 في المئة متتبعا هبوط الأسواق الأوروبية مع استمرار مخاوف المستثمرين من عدم الاستقرار السياسي في البلاد.

وقال هشام متولي المتعامل في أراب فاينانس للسمسرة ”عانت الأسواق الأوروبية من تراجع حاد أمس وهذا أحد الأسباب التي حددت اتجاه السوق اليوم.“

وتسببت المخاوف بشأن المستقبل السياسي للبلاد أيضا في عزوف المستثمرين.

وقال متولي ”يخاف المستثمرون عندما يسمعون أنباء مثل استخدام قانون الطوارئ مجددا على سبيل المثال وهذا عامل أيضا في دفع السوق للتراجع.“

وقالت السلطات إنها ستعيد استخدام محاكم استثنائية وقانون الطوارئ بعد هجوم على السفارة الإسرائيلية نهاية الأسبوع الماضي.

وتراجعت أسهم البنك التجاري الدولي 2.6 بالمئة والقلعة للاستشارات المالية 3.2 بالمئة.

وفي الكويت قفز سهم أجيليتي للخدمات اللوجستية 6.3 في المئة مسجلا أعلى مستوى في ثلاثة أشهر ومحققا مكاسب لليوم الثالث.

وقالت صحيفة كويتية يوم الأحد إن أجيليتي ربما تشتري حصة في عملية خصخصة شركة الخطوط الجوية الكويتية.

وتعافى مؤشر سوق الكويت ‪.KWSE‬ من خسائر الاثنين ليرتفع 0.5 في المئة مسجلا أعلى مستوى في ستة أسابيع مع إقبال صائدي الصفقات البخسة على الشراء.

وقالت صفاء زبيب رئيسة البحوث لدى شركة الكويت والشرق الأوسط للاستثمار المالي ”يحاول المستثمرون من المؤسسات والصناديق الاستفادة من الأسعار المنخفضة للغاية. بلغنا أدنى المستويات في الاونة الاخيرة مع تراجع أنشطة التداول.“

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

قطر.. ارتفع المؤشر 0.5 في المئة إلى 8334 نقطة.

السعودية.. زاد المؤشر 0.5 في المئة إلى 6069 نقطة.

مصر.. تراجع المؤشر 1.6 في المئة إلى 4539 نقطة.

الكويت.. صعد المؤشر 0.5 في المئة إلى 6008 نقاط.

سلطنة عمان.. ارتفع المؤشر 0.3 في المئة إلى 5693 نقطة.

دبي.. صعد المؤشر 0.03 في المئة إلى 1461 نقطة.

أبوظبي.. هبط المؤشر 0.01 في المئة إلى 2584 نقطة.

البحرين.. زاد المؤشر 0.07 في المئة إلى 1266 نقطة.

ع ر- م ل (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below