ماليزيا تبيع أول صكوك خارجية باليوان في العالم

Thu Oct 13, 2011 7:45pm GMT
 

كوالالمبور 13 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت مؤسسة (خزانة ناسيونال) ذراع الاستثمار الحكومية في ماليزيا اليوم الخميس إنها باعت سندات إسلامية (صكوكا) لأجل ثلاث سنوات بقيمة 500 مليون يوان في أول إصدار لصكوك خارجية باليوان في العالم بعائد 2.9 في المئة.

وقالت خزانة في بيان إن الإصدار اجتذب طلبات زادت عن الصكوك المطروحة للبيع 3.6 مرة وزيد حجم الإصدار عن الإصدار المزمع في وقت سابق بقيمة 300 مليون يوان.

وأضافت أن الصكوك بيعت لمؤسسات مالية وشركات إدارة أصول وبنوك خاصة وكيانات قانونية من ماليزيا وسنغافورة وهونج كونج والشرق الأوسط وأوروبا.

وتابعت ان الإصدار يعكس ثقتها في النمو الاقتصادي في الصين حيث تستثمر في قطاعات مثل التنمية المستدامة والاستهلاك والرعاية الصحية والتعليم.

وقال أندرو شينج عضو مجلس إدارة خزانة "تتيح هذه الصفقة الرائدة منتجا جديدا بالعملة الصينية يلبي احتياجات المستثمرين في الأنشطة التقليدية والإسلامية.

"هذه سوق مبتكرة وتشكل خطوة رئيسية في تطور سوق المعاملات الخارجية بالعملة الصينية وتدعم تحرك الحكومة الصينية لجعل عملتها عالمية."

وقام بي.أو.سي انترناشونال وسي.آي.إم.بي ورويال بنك أوف سكوتلند بإدارة الإصدار بينما عمل سي.آي.إم.بي الإسلامي كمستشار شرعي.

ع ر- م ل (قتص)