مخزونات إيران الغذائية تتزايد مع وصول سفن تحمل الحبوب

Thu Mar 15, 2012 6:42pm GMT
 

لندن/هامبورج 15 مارس اذار (رويترز) - أظهرت بيانات ملاحية لرويترز اليوم الخميس إن سفنا تحمل 360 ألف طن على الأقل من الحبوب تصطف لتفريغ حمولتها في إيران في علامة على نجاح طهران في بناء مخزون غذائي للتخفيف من حدة العقوبات الغربية المشددة.

وتسارعت وتيرة مشتريات إيران من القمح بشكل كبير وتعاقدت على شراء جزء كبير من احتياجاتها السنوية في أقل من شهر ودفعت علاوات سعرية بعملات غير الدولار للتغلب على العقوبات الغربية وتفادي اضطرابات اجتماعية.

ولا تندرج شحنات الغذاء تحت العقوبات الغربية التي تستهدف برنامج إيران النووي المثير للجدل لكن إجراءات مالية جمدت تعاملات شركات إيرانية في جزء كبير من النظام المصرفي العالمي.

ومنذ بداية العام حولت بعض السفن وجهتها تاركة إيران بدون تفريغ حمولتها بعد أن تضرر المشترون الإيرانيون من تجميد تمويل التجارة لكن تظهر بيانات اليوم أن الشحنات تصل الآن بنجاح.

وفي محاولة لتخفيف أثر العقوبات بدأت إيران في شراء القمح حتى من عدوها الولايات المتحدة.

وتجعل العقوبات من الصعب الحصول على خطابات ضمان أو إجراء تحويلات دولية للأموال عبر البنوك.

لذا شرعت إيران في برنامج شراء طموح واشترت نحو مليوني طن من القمح منذ فبراير شباط بعلاوة سعرية فوق أسعار السوق الدولية بعملات من بينها الين الياباني والروبل الروسي.

ع ر- م ل (قتص) (سيس)