القوات السورية تقتل نشطا بارزا في شرق البلاد

Sat Oct 15, 2011 9:26pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

عمان 15 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت جماعة حقوقية إن القوات الحكومية السورية قتلت رميا بالرصاص نشطا بارزا في شرق سوريا كان قد ساعد في تنظيم مظاهرات سلمية في المنطقة بعد حملة عسكرية قبل شهرين.

واضاف المرصد السوري لحقوق الانسان ان زياد العبيدي (42 عاما) قتل وهو يفر من قوات الامن التي اقتحمت منزله في دير الزور.

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد لرويترز في اتصال تليفوني من بريطانيا إن العبيدي كان يرى بصلابة أن اللاعنف هو السبيل الوحيد للتصدي لدموية النظام. وأضاف أنه كان يعول ثلاثة أطفال وان دخله لم يكد يكفي لإطعامهم ولكن السلطات ما زالت تصر على أن "إرهابيين" مسلحين مدعومين من الخارج هم الذين يقودون الانتفاضة.

وقال إن العبيدي حادثه هاتفيا يوم الجمعة ليبلغه أن الآلاف خرجوا في مظاهرة احتجاج في دير الزور بعد صلاة الجمعة.

وأضاف أن قوات الأمن السورية قتلت 50 ناشطا بارزا على الأقل منذ بدء الانتفاضة قبل سبعة أشهر.

واقتحمت الدبابات دير الزور في أغسطس آب في إطار حملة عسكرية موسعة على المراكز الحضرية لسحق الاحتجاجات التي تطالب بالحريات السياسية وبإنهاء حكم عائلة الأسد المستمر منذ 41 عاما.

واعتقل عشرات النشطاء في المدينة الصحراوية منذئذ.

أ م ر- م ل (سيس)