السعودية تطلب إدانة الأمم المتحدة لمؤامرة لاغتيال سفيرها

Wed Nov 16, 2011 2:22am GMT
 

الأمم المتحدة 16 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال وفد السعودية لدى الأمم المتحدة يوم الثلاثاء انه سيعرض مشروع قرار على الجمعية العامة قريبا يدين مؤامرة مزعومة لاغتيال سفيرها في الولايات المتحدة ويحث إيران على ان تلتزم بالقانون الدولي.

وينص مشروع القرار الذي أطلع الوفد السعودي رويترز عليه على ان الجمعية العامة المؤلفة من 193 دولة تقول إنها "تأسف لمؤامرة اغتيال سفير المملكة العربية السعودية لدى الولايات المتحدة الأمريكية."

ويدين مشروع القرار أيضا "الارهاب في كل صوره ومظاهره" و "يدين بشدة اعمال العنف ضد البعثات الدبلوماسية والقنصلية والممثلين الدبلوماسيين والقنصليين."

وقال عبد المحسن إلياس المتحدث باسم بعثة السعودية لدى الامم المتحدة ان وفده سيوزع مشروع القرار على اعضاء الجمعية اليوم الأربعاء وانه يهدف إلى طرحه للتصويت يوم الجمعة.

وكانت السلطات الامريكية قالت الشهر الماضي انها اكتشفت مؤامرة دبرها رجلان ايرانيان على صلة باجهزة الامن الايرانية لاستئجار قاتل لاغتيال السفير عادل الجبير. واعتقل احد الرجلين في سبتمبر أيلول لكن الاخر في ايران فيما يعتقد. ونفت ايران التهم وعبرت عن غضبها قائلة ان هذه المزاعم تعرض للخطر الاستقرار في الخليج.

ولا يتهم مشروع القرار بشكل مباشر ايران بالمسؤولية عن المؤامرة ولا يدعو الى ادانة طهران.

غير ان مشروع القرار يحث طهران على "الامتثال لكل التزاماتها بموجب القانون الدولي... والتعاون مع الدول في مقاضاة كل ما شاركوا في التخطيط والرعاية والتنظيم ومحاولة التنفيذ لمؤامرة اغتيال السفير (السعودي)."

وقال الياس ان الوفد السعودي يتوقع ان تطلب دول كثيرة اعضاء في الامم المتحدة المشاركة في رعاية مشروع القرار.

واضاف قوله "انها إشارة واضحة الى ان اعمال الارهاب واعمال العنف ضد اي بلد ومواطنيه وممثليه يجب ألا تمر دون ان تلقى الرد الملائم."

م ل (سيس)