6 أيلول سبتمبر 2011 / 03:48 / منذ 6 أعوام

امريكا وباكستان تتعاونان في اعتقال زعيم كبير بالقاعدة

من ذي شأن حيدر

إسلام اباد 6 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت باكستان يوم الإثنين إنها اعتقلت عضوا كبيرا بتنظيم القاعدة بمساعدة من الولايات المتحدة مما يوجه ضربة جديدة للتنظيم الاسلامي المتشدد ويدفع الدولتين للتأكيد على انهما يعملان بشكل وثيق في مجال مكافحة الارهاب.

ويشير اعتقال يونس الموريتاني في مدينة كويتا بجنوب غرب باكستان وتصريحات بشأن تعاون مخابراتي إلى ان الولايات المتحدة وباكستان نحيا جانبا خلافاتهما الناجمة عن الهجوم احادي الجانب الذي نفذته قوات أمريكية في باكستان وقتلت خلاله زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن في الثاني من مايو ايار.

وقال المتحدث باسم البيت الابيض جوش ايرنست ”هذا مثال لعلاقة الشراكة المستمرة منذ فترة طويلة بين الولايات المتحدة وباكستان في محاربة الارهاب والتي أخرجت كثيرا من الارهابيين من ميدان المعركة خلال السنوات العشر الاخيرة.“

واضاف في بيان صدر في ديترويت حيث كان الرئيس باراك اوباما في زيارة لالقاء كلمة بمناسبة عيد العمال ”نشيد بالعمل الذي قامت به أجهزة المخابرات والامن الباكستانية والذي ادى الى القبض على القيادي الكبير بالقاعدة الذي شارك في التخطيط لهجمات على مصالح الولايات المتحدة وكثير من الدول الاخرى.“

وقال الجيش الباكستاني في بيان ان ابن لادن طلب من يونس الموريتاني التركيز على أهداف ذات أهمية اقتصادية في الولايات المتحدة وأوروبا واستراليا.

وأضاف ”كان يخطط لاستهداف مصالح اقتصادية منها انابيب غاز ونفط وسدود لتوليد الكهرباء وضرب سفن وناقلات نفط بزوارق سريعة محملة بالمتفجرات في المياه الدولية.“

وفي حين ان وضعه الدقيق داخل القاعده ليس واضحا إلا ان مسؤولي مخابرات غربيين قالوا العام الماضي ان الموريتاني شارك في مؤامرات لمهاجمة اهداف متعددة في اوروبا في صيف عام 2010.

وفسر المعلقون الباكستانيون اعتقال الموريتاني واثنين اخرين من كبار اعضاء القاعدة بانه إنجاز مهم بعد شهور من العلاقات المتوترة بين الولايات المتحدة وباكستان.

وقال المحلل الامني الباكستاني امتياز جول ان ذلك يشير إلى اعادة التعاون المخابراتي بين جهاز المخابرات الباكستاني والمخابرات المركزية الأمريكية (سي.آي.ايه).

وقال ”هذا ما يتطلبه الموقف..العلاقات الباكستانية الأمريكية تدور بالكامل حول المخابرات المركزية الأمريكية وجهاز المخابرات الباكستاني ويبدو انهم يستأنفون اتصالاتهم العادية.“

وقال الجيش الباكستاني الذي كان قد اتخذ خطوات للحد من انشطة المخابرات المركزية الأمريكية بعد الحرج الذي تعرض له جراء الغارة التي قتلت ابن لادن ان الاعتقالات التي جرت في كويتا نفذت ”بمساعدة فنية“ من المخابرات الأمريكية.

وأضاف “تواصل اجهزة المخابرات الباكستانية والأمريكية العمل بشكل وثيق كثب سويا لتعزيز امن بلديهما.

”التعاون الحميم بين اجهزة المخابرات في باكستان والولايات المتحدة أدى إلى منع وقوع عدد من الاعمال الارهابية الكبيرة ليس داخل باكستان والولايات المتحدة فحسب بل ايضا في اماكن اخرى في العالم.“

وفي واشنطن وصف مسؤول أمريكي اعتقال الموريتاني بأنه ”ضربة اخرى كبيرة للقاعدة.“

وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه ”قدمت الولايات المتحدة معلومات حاسمة ومساعدة فنية في العمل مع باكستان لإزالة الخطر الذي كان يمثله هذا الارهابي.“

وقال ان الموريتاني أدى ”دورا محوريا تماما في التخطيط والتنسيق لعمليات القاعدة في اوروبا وفي مؤامرات استهدفت المصالح الأوروبية والأمريكية.“

وأضاف المسؤول ”الباكستانيون يستحقون اشادة حقيقية للعمل الصعب الذي قاموا به بحثا وتنفيذا في إزالة خطر محدق مثل الموريتاني من ميدان المعركة.“

وأضاف ”من الواضح ان هناك المزيد مما ينبغي القيام به والجانبان يدركان ضرورة التحرك معا لمحاربة هذه الاهداف الخطيرة.“

ووصفت باكستان الاعتقال بانه ”ضربة اخرى مميتة“ للقاعدة وحددت هوية العضوين الاخرين بالقاعدة بانهما عبد الغفار الشامي وميسرة الشامي. ولم تتكشف اي تفاصيل اخرى.

وكان تنظيم القاعدة يعاني بالفعل من اثار مقتل ابن لادن وانتكاسات اخرى وذلك قبل الاعلان عن اعتقال الموريتاني.

وقال مسؤولون أمريكيون ان الرجل الثاني في تنظيم القاعدة عطية عبد الرحمن وهو ليبي قد قتل في هجوم شنته طائرة أمريكية بلا طيار قرب الحدود الأفغانية في 22 من أغسطس اب. لكن المسؤولين الباكستانيين لم يؤكدوا مقتله.

ح ع - م ل (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below