16 أيلول سبتمبر 2011 / 15:58 / بعد 6 أعوام

شركات المحمول في العراق تفشل في الالتزام بموعد محدد للقيد في البورصة

من أسيل كامي

بغداد 16 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت جهات تنظيمية إن شركات الهاتف المحمول الثلاثة في العراق قد تواجه عقوبات لعدم التزامها بالموعد النهائي لإدراج أسهمها في البورصة العراقية في 31 من أغسطس آب.

وقالت الشركات الثلاث زين العراق وآسياسيل وكورك إنها تسعى لإجراء الطرح العام الأولي في سوق العراق للأوراق المالية بمقتضى القانون العراقي وبموجب رخص تشغيل لمدة 15 عاما بقيمة 1.25 مليار دولار حصلت عليها في عام 2007.

لكن المدير التنفيذي للبورصة طه عبد السلام قال إن الشركات الثلاث لم تغير حتى الآن وضعها من شركات محدودة إلى شركات مساهمة وهو أحد المتطلبات الرئيسية والخطوة الأولى الرئيسية نحو إدراج أسهمها في البورصة المحلية.

ولم تكن في العراق صناعة لخدمات الهاتف المحمول في عهد الرئيس الراحل صدام حسين لكن هذا القطاع نما بخطى متسارعة منذ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة في عام 2003 . والسوق العراقية من الأسواق الإقليمية القليلة التي تشهد نموا في أعداد المشتركين بنسب في خانة العشرات.

وهناك الآن حوالي 23 مليون مشترك في شبكات الهاتف المحمول في البلاد بحسب معلومات هيئة الإعلام والاتصالات التي تنظم قطاع الاتصالات في العراق.

وقالت الهيئة في السابق إنها ستدرس تغريم شركات الهاتف المحمول إذا لم تنجز الطرح العام الأولي في الموعد المحدد.

وقال طارق العبودي المستشار القانوني لهيئة الإعلام والاتصالات إن الهيئة عقدت اجتماعا يوم الخميس لبحث المسألة وستعقد اجتماعا آخر يوم الأحد لتقرر إن كانت ستتخذ أي إجراء.

وأضاف العبودي أن آسياسيل التابعة لشركة اتصالات قطر (كيوتل) هي الشركة الوحيدة حتى الآن التي بدأت عملية التحول إلى شركة مساهمة ولذلك ستنظر إليها هيئة الإعلام والاتصالات بتساهل أكبر.

وقال لرويترز إن آسياسيل هي الشركة الأكثر التزاما وإنها بدأت الخطوة الأولى حتى ولو كانت متأخرة. وأضاف أنها خطوة في الطريق الصحيح.

وأعلنت آسياسيل في صحيفة محلية يوم الإثنين أنها تسعى للتحول إلى شركة مساهمة لتتيح الفرصة للجمهور لشراء عشرة ملايين سهم بدينار عراقي واحد للسهم. وقدرت الشركة قيمة رأسمالها بنحو 270 مليار دينار عراقي (231 مليون دولار).

وقال فاروق مصطفى رسول رئيس مجلس إدارة آسياسيل لرويترز إن هذا الاكتتاب يهدف فقط لتحويل الشركة من شركة خاصة إلى شركة مساهمة لكنه ليس طرحا عاما أوليا.

وأضاف أنه حين تنتهي هذه العملية وتصبح الشركة شركة مساهمة وهو ما يستغرق 45 يوما ستدخل آسياسيل سوق الأسهم بنسبة 25 بالمئة من رأسمالها.

لكن عبد السلام قال إن عدد الأسهم المطروحة للجمهور منخفض وإن آسياسيل لا تتبع خطوات الإدراج التي حددتها البورصة العراقية في اتفاق مشترك تم توقيعه.

وأضاف أن كل شركة تعمل بمفردها ولم تبلغ البورصة بأي شيء.

وقال عماد مكية الرئيس التنفيذي لزين العراق الوحدة المحلية لمجموعة زين الكويتية إن الشركة ما زالت تعمل بهدف إدراج أسهمها في البورصة العراقية.

وقال لرويترز إن الشركة عقدت يوم الخميس اجتماعا مع مصرفيين لإطلاق العملية وإنها تمضي قدما.

وذكر مكية أن زين تعمل على إجراءات التحول من شركة محدودة. لكن مصدرا مطلعا على العملية قال إن زين لم تتخذ بعد الخطوات اللازمة للتحول إلى شركة مساهمة.

ولم تجب شركة كورك المملوكة لفرانس تليكوم واجيليتي الكويتية على أسئلة بشأن إن كانت قد بدأت عملية إدراج أسهمها.

ع ه - م ل (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below