الأسهم الأوروبية تغلق مستقرة بعد بيانات ونتائج متباينة

Thu Apr 26, 2012 7:45pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

لندن 26 ابريل نيسان (رويترز) - دفعت نتائج شركات وبيانات اقتصادية متباينة الأسهم الأوروبية للإغلاق دون تغير يذكر اليوم الخميس في توقف لالتقاط الأنفاس بعد صعود استمر جلستين.

وضغطت نتائج جاءت أسوأ من المتوقع لدويتشه بنك أكبر بنك في ألمانيا على بنوك منطقة اليورو التي تضررت أيضا بفعل بيانات أظهرت هبوط المعنويات الاقتصادية في المنطقة بأكثر من المتوقع في أبريل نيسان.

وأثرت هذه النتائج على مؤشر ستوكس 50 الذي اغلق مستقرا عند 2322.69 نقطة.

وقال رويلوف فان دين أكر كبير المحللين الفنيين لدى آي.إن.جي "هذا الهبوط جزء من مرحلة تصحيح أكبر يمكن أن تمتد لشهرين في يونيو ويوليو."

وأغلق مؤشر يوروفرست 300 ‪.FTEU3‬ لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى مرتفعا 0.2 في المئة عند 1044.31 نقطة بعد أن قلص الخسائر التي منى بها بعد الظهر حينما أظهرت بيانات ارتفاع عقود شراء المنازل ذات الملكية السابقة في الولايات المتحدة قرب أعلى مستوى في عامين في مارس آذار مما انعش الآمال في تعافي قطاع الإسكان المتعثر في البلاد.

وساهم أيضا في تعافي المؤشر في أواخر جلسة التداول أنباء عن أن الحكومة الهولندية اقتربت من الإتفاق مع أحزاب المعارضة حول الميزانية مما هدأ المخاوف بشأن السياسة المالية في هولندا الحليف الرئيسي لألمانيا في منطقة اليورو في السياسات التقشفية.

وإذا كان الموقف في أوروبا لا يمنح المستثمرين سوى أسباب قليلة للتفاؤل فإن نتائج شركات كبيرة أظهرت أن الأسواق الناشئة والولايات المتحدة لا تزال تشكل مصدرا هائلا للنمو.

وفي أنحاء أوروبا ارتفع مؤشر فايننشال تايمز 100 ‪.FTSE‬ البريطاني 0.4 في المئة ومؤشر داكس ‪.GDAXI‬ الألماني 0.6 في المئة بينما تراجع مؤشر كاك 40 ‪.FCHI ‬االفرنسي 0.3 في لمئة.

وانخفض مؤشر ايبيكس الاسباني 1.5 في المئة ونزل مؤشر فوتسي ميب الايطالي 0.7 في المائة.

(إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - -هاتف 0020225783292)