فرار نحو 1000 من سجن في الكونجو الديمقراطية

Thu Sep 8, 2011 3:51am GMT
 

كينشاسا 8 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت الحكومة المحلية ان نحو 1000 سجين فروا من سجن يخضع لحماية مشددة في بلدة لوبومباشي الشهيرة بالتعدين في الكونجو الديمقراطية يوم الاربعاء بعد ان هاجم مسلحون السجن لتحرير زعيم متمرد بالداخل.

وقال جان ماري ديكانجا كازادي وزير داخلية اقليم كاتانجا ان شرطيا وزائرا قتلا في الهجوم الذي تمكن خلاله القائد المتمرد السابق جديون موتانجا وباقي السجناء من الهرب.

وقال لرويترز عبر الهاتف من لوبومباشي "عندما جاء المهاجمون بدأوا باطلاق النار على الحراس والشرطة". وقال ان 967 شخصا فروا من سجن كاسابا لكن 152 اعيدوا مرة أخرى.

وقال "سنبذل قصارى جهدنا ليس فقط لاعادة من نستطيع القبض عليهم لكن لتامين كافة المنشات السياسية والاقتصادية والاجتماعية ايضا."

وموتانجا هو القائد السابق لجماعة متمردة في كاتانجا -- اكبر اقليم يعمل بالتعدين في الكونجو -- وادين عام 2009 بارتكاب جرائم في حق الانسانية.

ولوبومباشي هي عاصمة كاتانجا. وتعمل الكثير من الشركات الدولية في اقليم كاتانجا الذي يضم احتياطيات كبيرة من معدن النحاس.

والاقليم - الذي انتج نحو 500 الف طن من النحاس في العام الماضي - هو الاكثر استقرارا في شرق الكونجو.

س م خ - م ل (من)