فرنسا تناقش مع لندن وواشنطن السحب من مخزونات النفط الاستراتيجية

Wed Mar 28, 2012 9:27pm GMT
 

باريس 28 مارس اذار (رويترز) - قال وزراء فرنسيون اليوم الأربعاء ان فرنسا تجري مباحثات مع الولايات المتحدة وبريطانيا بشأن السحب من مخزونات النفط الاستراتيجية بغية دفع أسعار النفط الى الهبوط.

جاء ذلك قبل اربعة اسابيع من الانتخابات الرئاسية في فرنسا.

وكانت مصادر بريطانية قالت في اوائل مارس آذار ان لندن مستعدة للتعاون مع واشنطن بشان اطلاق كميات من المخزونات الاستراتيجية للنفط في خطوة يتوقع تنفيذها خلال أشهر في محاولة لمنع اسعار الوقود من خنق النمو الاقتصادي في عام الانتخابات في الولايات المتحدة ايضا.

وقال وزير الطاقة الفرنسي اريك بيسون للصحفيين بعد الاجتماع الاسبوعي للوزراء ان الولايات المتحدة طلبت من فرنسا المشاركة في اطلاق كميات من مخزونات الطوارئ.

وقالت صحيفة لوموند اليوم الاربعاء نقلا عن مصادر في الرئاسة ان هذه الخطوة قد تحدث "في غضون بضعة أسابيع."

وقال بيسون "الولايات المتحدة هي التي طلبت وردت فرنسا ردا مواتيا على هذا الاقتراح." وقال ايضا ان البلدين ينتظران قرارات وكالة الطاقة الدولية التي تقوم بتنسيق عمليات السحب من مخزونات الطوارئ حينما يحدث انقطاع حاد لامدادات النفط.

وقالت فاليري بكريس وزيرة الميزانية الفرنسي والمتحدثة باسم الحكومة للصحفيين ان فرنسا انضمت الى الولايات المتحدة والمملكة المتحدة في مشاورات وكالة الطاقة الدولية للحصول على اذن بالسحب من المخزونات الإستراتيجية.

وأكد مسؤول في البيت الابيض ان الولايات المتحدة تدرس السحب من المخزونات لكن لم يتخذ بعد قرارا في هذا الشأن.

وقال المسؤول "كما قلنا مرارا ان هذا خيار ممكن لكن لم يتخذ بعد قرار بشأن إجراءات معينة مقترحة."

(إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية - هاتف 0020225783292)

(قتص)