29 تموز يوليو 2011 / 02:52 / منذ 6 أعوام

الشرطة تقول اعتقال جندي امريكي احبط "مؤامرة ارهابية"

كيلين (تكساس) 29 يوليو تموز (رويترز) - قالت الشرطة يوم الخميس ان جنديا بالجيش الامريكي اعتقل وبحوزته ما يمكن ان يكون مواد لصنع قنابل بالقرب من قاعدة فورت هود العسكرية بتكساس كان يدبر ”مؤامرة ارهابية“ لمهاجمة أفراد عسكريين.

واعتقل الجندي ناصر جيسون عبده (21 عاما) يوم الأربعاء بعد العثور على مواد قالت السلطات انها كانت تكفي لصنع قنبلة في غرفته بفندق في بلدة كيلين الصغيرة التي تقع خارج القاعدة.

وقال مسؤولون انه من المتوقع توجيه اتهامات إليه في محكمة اتحادية.

وقال دينيس بالدوين رئيس شرطة كيلين في مؤتمر صحفي ردا على سؤال هل كان ينوي عبده مهاجمة قاعدة فورت هود ”كان الهدف افرادا عسكريين.“

وشهدت فورت هود هجوما بالرصاص قتل فيه 13 شخصا واصيب 32 اخرون في الخامس من نوفمبر تشرين الثاني عام 2009 . ووجه الاتهام الى الطبيب النفسي بالجيش الامريكي الميجر نضال مالك حسن في عملية اطلاق الرصاص ويتوقع ان يواجه محكمة عسكرية في مارس اذار عام 2012 .

وكان عبده تغيب دون اذن من قاعدة فورت كامبل في كنتاكي منذ الرابع من يوليو تموز.

وفي يونيو حزيران وافق الجيش على اعتبار عبده معترضا بوازع ضميري على الحرب في العراق وافغانستان وسجن بعد اتهامه بجرائم تتعلق بصور اباحية لأطفال.

وقال بالدوين دونما اسهاب ان عبده ابلغ المسؤولين في استجوابه في محبسه عن استهداف افراد عسكريين.

وقال بالدوين ”يمكنني ابلاغكم انه فرد خطير للغاية وانه يوجد حيثما يحب ان يوجد.“

واضاف قوله انه يصنف خطط عبده على انها ”مؤامر ارهابية“ ويبدو ان الذين كان يستهدفهم هم ”افراد عسكريون“ بوجه عام سواء في مكان عام أو في قاعدة الجيش القريبة.

وقال المسؤولون انهم لا يعلمون بأي صلة شخصية لعبده بقاعدة فورت هود أو كيلين التي كان موجودا فيها منذ ”بضعة ايام“ فحسب. وهو من مواطني منطقة دالاس.

وقال اريك فاسيز المسؤول في مكتب التحقيقات الاتحادي في سان انتونيو ”ايا كان التهديد الذي مثله السيد ناصر (عبده) امس أو حتى أمس فقد تمت ازالته ولا يوجد ما يدل على انه كان يعمل مع احد آخر.“

وقال بالدوين ان التقارير الاولية عن اعتقال جنود آخرين في ظروف مماثلة غير صحيحة بسبب اللبس الناشيء عن اعتقال جنود في اليوم نفسه في تهم غير متصلة.

وقال متحدث باسم قاعدة فورت هود انه لم تقع حوادث في القاعدة ولم يتم رفع مستوى التحذير الامني في المنشأة لانه لا يوجد خطر مستمر.

وفي يونيو حزيران وافق الجيش على اعتبار عبده معترضا بوازع ضميري على الحرب في العراق وافغانستان لكن الجيش علق هذا الوضع القانوني بعد اتهامه بجرائم تتعلق بصور اباحية لأطفال في كنتاكي.

وقال مسؤولون عسكريون ان عبده كان طلب منحه وضع المعترض بوازع ضميري في عام 2010 بعدما قال ان المعايير الاسلامية ستمنع خدمته في الجيش الامريكي في اي حرب.

م ل (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below