الامم المتحدة: السودان وجنوب السودان يتفقان على سحب قواتهما من ابيي

Fri Sep 9, 2011 2:43am GMT
 

الأمم المتحدة 9 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال مسؤول رفيع للامم المتحدة ان السودان ودولة جنوب السودان المستقلة حديثا اتفقا يوم الخميس على سحب قواتهما هذا الشهر من منطقة أبيي المتنازع عليها.

وقد يؤدي هذا القرار إذا تم تنفيذه إلى تخفيف التوترات بين البلدين.

وقال إدموند موليت نائب رئيس إدارة حفظ السلام في الامم المتحدة للصحفيين بعد أن احاط مجلس الامن علما بالمسألة "لقد اتفق على هذا صباح اليوم في أديس أبابا" مقر الاتحاد الافريقي.

ويريد كل من السودان وجنوب السودان ضم أبيي الى أراضيه.

وكان مقررا بادئ الأمر اجراء استفتاء في أبيي يقرر فيه سكانها اي البلدين يريدون الانتماء إليه لكن الاستفتاء لم يتم.

ولم تتفق الخرطوم وجوبا بعد على من سيشرف على أبيي الأمر الذي أثار مخاوف ان يتسبب نزاع طويل بشأن المنطقة في نشوب صراع أوسع. ولم يسحب اي من الجانبين بعد قواته حتى الآن.

وقال موليت "انهما اتفقا على أنه في الفترة بين الحادي عشر من سبتمبر والثلاثين منه سيكون هناك اعادة انتشار او سحب للقوات (التابعة لجيشي البلدين) من أبيي."

واضاف قوله ان الخرطوم قالت في بادئ الأمر انها ستسحب قواتها حينما توجد إدارة في أبيي لكنها تخلت الآن عن هذا الشرط.

وقال بعض الدبلوماسيين الذين حضروا الاجتماع المغلق لمجلس الامن انهم يشعرون بتفاؤل بهذه الانباء لكن آخرين كانوا حذرين. وقال احدهم "سنرى. إلى أين يحدث..."

وقال موليت ان سحب القوات المسلحة للجانبين قد يساعد على تسهيل مهمة قوة حفظ سلام للامم المتحدة تتألف كلها من اثيوبيين وتشكلت للقيام بدوريات في أبيي. ووصل حتى الان أكثر من 1700 جندي اثيوبي من قوة مزمعة قوامها 4200 فرد.

م ل (سيس)